العرب اختاروا أفلامهم العشرة المفضلة

6 تشرين الثاني 2013 | 12:17

المصدر: النهار

 

 

ما هي أهم مئة فيلم في التراث السينمائي العربي؟ لم يكن هناك جواباً واضحاً الى الآن، لانعدام المرجع الدقيق والدراسة التوثيقية، بيد ان مهرجان دبي السينمائي، في مناسبة ذكرى تأسيسه العاشر (من 6 الى 14 المقبل)، أراد اطلاق استفتاء وجهه الى نحو ألف عامل في مجال السمعي البصري، يشكلون نخبة النقّاد والمخرجين والكتّاب والروائيين والأكاديميين وخبراء في صناعة السينما من كافة أنحاء العالم العربي والغربي. 475 منهم شاركوا في الاستفتاء، في نهاية الجولة التي استغرقت بضعة أشهر ولم تكن خالية من المصاعب. كل واحد من هؤلاء أرسل قائمته الخاصة بأفلامه العربية العشرة المفضلة، ومن هذه القوائم اختير مئة أهم فيلم عربي. النتيجة، على الأقل في المراتب العشر الاولى، كانت متوقعة الى حد كبير، وجاءت على الشكل الآتي:
1 ــ "المومياء" لشادي عبدالسلام (1969).
2 ــ "باب الحديد" ليوسف شاهين (1958).
3 ــ "وقائع سنين الجمر" لمحمد لخضر حامينا (1975).
4 ــ "الأرض" ليوسف شاهين (1969).
5 ــ "صمت القصور" لمفيدة التلاتلي (1994).
6 ــ "أحلام المدينة" لمحمد ملص (1983).
7 ــ "يد إلهية" لايليا سليمان (2001).
8 ــ "الكيت كات" لداود عبدالسيد (1991).
9 ــ "بيروت الغربية" لزياد دويري (1998).
10 ــ "المخدوعون" لتوفيق صالح (1972).

كان الشرط الوحيد لترشيح أي فيلم للاستفتاء، أكان وثائقياً أم روائياً، هو أن يحمل الجنسية العربية (وتحديد جنسية الفيلم مسألة غاية في التعقيد في ظلّ تكاثر الانتاجات المشتركة). لا لائحة نهائية وضعها المهرجان في تصرف المشاركين للانتقاء من ضمنها، لا بل بقي المجال حراً لترشيح كل فيلم سقط من الذاكرة على مرّ الزمن. كل مشارك اتبع تقويمه الخاص وثقافته التي تجلت في لائحته. استناداً الى لوائح "الأفلام العشرة المفضلة" لكل المشاركين، تشكلت النتيجة النهائية لأفضل مئة فيلم عربي على الاطلاق. هذا التوثيق يعتبر خطوة ايجابية وسط ثقافة سينمائية عربية ينقصها فنّ الأرشفة وتعاني من الاهمال وعدم توافر المرجع. استفتاء كهذا ليس غريباً على الغرب. ابرز مثال هو التصويت الشهير الذي تجريه مجلة "سايت اند ساوند" البريطانية لاختيار "افضل 50 فيلماً" مرة كل عشر سنين، في تقليد يستمر منذ عام 1952. 846 مهنياً في مجال السينما شاركوا العام الماضي في هذا التصويت.
وفي مؤتمر صحافي عُقد اليوم في دبي، اعلنت ادارة المهرجان عن اصدار كتاب مرجعي حول "أهم محطات السينما العربية خلال العقود الماضية"، وعنوانه "سينما الشغف: قائمة مهرجان دبي السينمائي لأهم 100 فيلم عربي". يتضمن الكتاب وهو خلاصة الاستفتاء الذي انجز، عملية فحص ودراسة دقيقة للبيانات الوافدة من الاستفتاء، مع كتابات نقدية عن الأفلام المئة التي تم اختيارها، تحمل تواقيع 20 من النقاد المواظبين على الكتابة السينمائية، من مثل ابرهيم العريس، سمير فريد، بشار ابرهيم، نديم جرجوره، زياد الخزاعي، بندر عبدالحميد، كاتب هذه السطور، وغيرهم. وبحسب الجهة المنفذة للمشروع، "يحتوي الكتاب دراسة تاريخية ونقدية للسينما العربية"، انجزه زياد عبدالله (ناقد وكاتب)، متناولاً بالتحليل والتأريخ ملامح تلك السينما من خلال الأفلام التي تم اختيارها، ومقاربتها فنياً وسياسياً واجتماعياً. الكتاب، المنشور باللغتين العربية والانكليزية، سيكون متوافراً في عدد من المكتبات.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard