مرض خطير أصاب الرياضي بسبب السباحة في مياه البحيرة

2 حزيران 2018 | 10:21

المصدر: "topsante"

  • المصدر: "topsante"

توفي رجل في الأربعين من العمر بعد أن كان غالباً يتمرّن في بحيرة ليبورن على مسابقة السباق الثلاثي، وأصيب بداء البريميات، وفق ما ذكر موقع "topsante" الفرنسي.  

ويسمّى داء البريميات في الكثير من الأحيان بـ"مرض الفئران" بسبب البكتيريا الموجودة في المياه العذبة أو الموحلة، ولهذا السبب تعتبر بعض المهن كجمع القمامة وتنظيف المجاري وتربية المواشي، من المهن الخطرة على عمّالها تماماً كممارسة الرياضات المائية.

وهذا تحديداً ما حصل مع الرياضي (44 سنة) الذي توفي بعد إصابته بداء البريميات بسبب وجود بكتيريا في البحيرة حيث كان يتدرب.

وأجرت الوكالة الوطنية للتأمين الصحي (ARS) فحوصات على عينات من المياه لتحديد ما إذا كانت البحيرة ملوثة أم لا.

ويذكر أنّ المياه تتلوّث من ملامسة بول الجرذان أو القوارض الأخرى. ويصاب حوالى 600 شخص في فرنسا بهذا المرض كل عام، إلّا أنّ هذا المعدل بين 50 و100 يكون اكثر ارتفاعاً في المجتمعات الأجنبية.

بشكل عام، يتسبّب هذا المرض في أعراض مشابهة لأعراض مرض الإنفلونزا كالحمى والقشعريرة والصداع وآلام في العضلات. وفي حالات نادرة تتطوّر الأعراض إلى إصابة الكبد والرئتين وحتى تسبّب النزيف.


"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard