إعلان رمضاني يثير الانتقادات في الوسط الفني

2 حزيران 2018 | 11:04

المصدر: النهار

مشهد من الإعلان.

ما زال إعلان مستشفى الأورام 500 500 والذي يمثّل فيه الفنان الراحل أحمد زكي، مادة خصبة للعديد من وسائل الإعلام، بعد أن طالت عدداً من المشاركين فيه علامات استفهام، وطاردت آخرين أسئلة عن عدم إسهامهم فيه، وما بين هؤلاء وأولئك أبدى عدد من النجوم اندهاشهم من عدم دعوتهم، وأخيرا هناك فريق رابع شارك ولكنه غاضب.

اجتمع في الإعلان 14 فناناً وفنانة للحديث عن الراحل وإنشاء جناح خاص في المستشفى يحمل اسمه وجعله صدقة جارية على روحه.

وأدت أغنية الإعلان الفنانة شيرين عبدالوهاب، وفيه ظهر النجوم من أجيال مختلفة وهم: جميل راتب، يسرا، عبد العزيز مخيون، نجوى إبرهيم، شيرين رضا، محمد لطفي، أحمد حلمي، منى زكي، عمرو سعد، هند صبري، مهجة عبد الرحمن، وفاء سالم، محمد نجاتي، بالإضافة إلى هيثم زكي نجل الفنان الراحل.

بمجرد طرح الإعلان، أعلن الفنان الكبير جميل راتب غضبه من عدم إذاعة الكلمة التي سجلها، وظهوره في لقطة لم تستغرق ثواني، وشكا عدم تقدير تاريخه الطويل من صنّاع الإعلان.

ولم تمر أيام حتى فوجئنا بأن الفنانة رغدة تؤكد أنها لم يطلبها أحد للتصوير والظهور في الإعلان، برغم العلاقة القوية التي جمعهتا بالفنان الراحل، وتحديداً السنوات التي سبقت وفاته.

الأمر نفسه، حدث مع الفنان محمد رمضان الذي أشار عدد من المقربين إليه أنه غاضب أيضاً من عدم دعوته للمشاركة في الحملة، حيث يرى نفسه قريباً من موهبته الفنية.

وأيضاً هناك بعض النجوم الذين طالتهم الانتقادات، والتفسيرات الكثيرة حول أسباب غيابهم عن الإعلان برغم أن الشركة المنتجة له تحدثت معهم وطلبت منهم منهم المشاركة، أمثال ميرفت أمين، أحمد السقا، منى عبدالغني ونيللى كريم.

هؤلاء الفنانون قدموا الاعتذارات للشركة، لانشغال بعضهم بتصوير أعمالهم الرمضانية، ووجود آخرين خارج العاصمة، وأيضاً لظروف صحية لأحدهم.

وهناك أيضاً بعض علامات الاستفهام التي طالت صنّاع الإعلان عن وجود بعض الممثلين الذين لم يتعاونوا مع النجم الراحل أمثال أحمد حلمي الذي ظهر عدة مرات في الإعلان.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard