حركة الشارع كأنها بقلبي الآن

28 أيار 2018 | 11:28

المصدر: "النهار"

المرأة صاحبة المظلة للفنان كلود مونيه.

طبيعة ثالثة

مطرٌ على خط الاستواء

اللهُ وهو في السماء السابعة،

بعوضة تحط على جسد نائم

وما قبل اللسع بقليل،

انسياب نهر تحت الجسر،

الباخرةُ التي تدخل الميناء،

الأرصفة الفارغة في أيّ شارع حلبي،

العجين وهو في حالة الانتظار،

الخيامُ على الحدود وعلى مد النظر،

حركة الشارع كأنها بقلبي الآن،

الحركةُ الصباحية في الساعة العاشرة

من خلف زجاج مقهى الفندق السياحي،

منسوبُ البؤس العالي في وجوه المارة،

انكسارُ موشور الأصدقاء وهم يتناثرون

مثل كريستال في كل اتجاه،

الغربةُ آخر ما نفعله،

شارعٌ غامض في مدينة مجهولة،

يحملُ كل منا ليلاه على هواه

قلوبنا متحف متنقل

أجسادنا

الطبيعة

في اللوحة الصامتة.

حديقة 

هذا الطفل السّوريُّ 

يقول سيقطف نجمة

كم قريبة هذه الحديقة الليلة

يهمس لروحه

ويردفُ ببراءة العارف

أنَّه سيضع البعد الثالث

بجيب

 بنطاله

الصغير.

امرأة مجهولة

لا تبقى في بلاد  

ليس لك فيها امرأة تحبها

منذ يومين كان معي وردة حمراء

كنت عائد إلى البورغ

نسيتها على المقعد

واصل القطار رحلته

تذكرتها بعد أن تحرك

هي وحيدة كذلك الآن

تهتز مع حركته

الأهم أن تلتقطها امرأة ولو كانت مجهولة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard