"أنا كمان من جمهور الحزب... مبروك نادين لبكي"

22 نوار 2018 | 11:06

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

الصورة عن "أ.ف.ب".

لم تهدأ فصول تبعات التغريدة التي أطلقتها الإعلامية في قناة "المنار" منار الصباغ، وقد ساءها الاحتفاء اللبناني بما حققته المخرجة  نادين لبكي في مهرجان كان بنيلها جائزة لجنة التحكيم عن فيلم "كفرناحوم". 

ردود فعل كثيرة صدرت، والامر لم يكن مفاجئاً، اذ بدا متعذراً الفصل بين منار وانتمائها الى قناة حزبية والى جمهور حزبي معين. بأية حال يبدو ان الأصوات الاعتراضية لم تقتصر على أصوات من خارج هذا الجمهور، بل ان معارضين لرأي صباغ جاهروا بتهنئتهم لبكي مسجلين استياءهم من الضرر الذي يلحقه اعلامي او قائد رأي ببيئة وجمهور معينين. 

في السياق، سجل رأي المخرجة المسرحية سارة قصير تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل، وقد عبرت عن فخرها بما أنجزته لبكي وبانتمائها الى جمهور المقاومة في آن. 

وربطاً، كتب الباحث الجامعي المقرب من "حزب الله" حبيب فياض على صفحته في موقع "فايسبوك" الآتي:


وكانت صباغ عادت وغردت مساء أمس مسجلة ما يشبه التراجع عن تغريدتها التي ولدت ردود فعل سلبية، فقالت:


الجدل كان قد تصاعد في عز الفرحة اللبنانية بفوز فيلم "كفرناحوم" في مهرجان كان السينمائي الـ71، حين أطلقت صباغ موقفاً أحدث جدلاً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي، واصفة المهللين بفوز لبكي بـ"ابناء فنيقيا". وجاء في التغريدة: "بمناسبة الافراط بالحديث عن الشخصيات التي ترفع رأس لبنان عالياً لجائزة او مسابقة او تحدٍ ما..يا معشر المثقفين.ابناء فينيقيا منهم تحديداً.هذه الصور لشهداء اليوم الأول من معركة القصير ٢٠١٣. قبلهم وبعدهم ارتقى كثر من قديسينا الشهداء..باعتقادي لبنان يكفيه هذا المجد لقرون #شهداء_القصير". 

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard