الجلسة الأخيرة للحكومة... عون: دعم فرنسي للبنان بعدم تبني الموقف الصادر عن مؤتمر بروكسيل حول النازحين

21 نوار 2018 | 13:41

استهل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون جلسة مجلس الوزراء، مشيرا الى أنها الجلسة الأخيرة للحكومة ومع بداية ولاية مجلس النواب المنتخب عند منتصف هذه الليلة تصبح الحكومة مستقيلة وتعتبر حكومة تصريف أعمال. 

وتوجه بالشكر الى رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري والوزراء على ما تحقق خلال ولاية الحكومة من منجزات. وتمنى أن يمارس الوزراء تصريف الأعمال بمسؤولية والتركيز على تسهيل الأمور الإدارية وتسهيل معاملات المواطنين.

وعرض الرئيس عون لأبرز إنجازات الحكومة والقوانين التي أقرت ومنها اقرار الموازنة، قانون الانتخابات واجراؤها، التشكيلات قضائية، التعيينات الادارية، اطلاق مسار التنقيب عن الغاز والنفط. وتمنى على الرئيس الحريري أن تقدم الحكومة تقريرا بالأعمال التي حققتها وتضطلع المواطنين عليها.

بعد ذلك، اطلع الرئيس عون مجلس الوزراء على لقائه مع مدير دائرة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا في وزارة الخارجية الفرنسية جيروم بونافون، وقال أنه نقل مواقف ايجابية لجهة الدعم الفرنسي للبنان وأبرز ما قاله أن بلاده لا تتبنى الموقف الصادر عن مؤتمر بروكسيل حول النازحين. واعتبر الرئيس عون أن الموقف الفرنسي يؤشر الى أن الموقف اللبناني بدأ يلقى صدى ايجابيا يرتكز على الموقف اللبناني لجهة عودة النازحين.

بعدها باشر مجلس الوزراء النقاش السياسي ودراسة جدول الاعمال.

وغاب عن الجلسة وزير الدولة لشؤون حقوق الانسان ايمن شقير بداعي السفر.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard