كيف نهيئ جسمنا لرمضان؟

17 نوار 2018 | 10:22

المصدر: "النهار"

بدأ رمضان ومعه ستبدأ الإفطارات الشهية والتصحر والصوم خلال النهار حيث يواجه الشخص أحياناً صعوبة في التأقلم مع هذا النمط خصوصاً في اوائل أيام الصوم. يعود ذلك إلى عدم الانتظام في وجبات الطعام وساعة الصوم الطويلة مما يؤثر سلباً في الطاقة اليومية والنشاط. لذلك علينا أن ننظم طعامنا في هذا الشهر ، ونؤمن جميع الحاجات الغذائية. 

بداية، يُفضل التوقف عن اتباع حمية لخسارة الوزن خصوصاً إذا كانت قاسية جداً مثل الحمية العالية في البروتينات أو الحميات التجارية مثل حمية الديتوكس Detox أو غيرها. لأن ذلك يؤدي الى ضعف في الطاقة ونقص في تأمين حاجتنا اليومية في المعادن والفيتامينات. وعليه ينصح باتباع نظام غذائي معتدل بالبروتينات والنشويات والدهون.  

ثانياً، على الشخص الإكثار من شرب الماء والسوائل قدر المستطاع. خلال الصوم، ساعات طويلة تمرّ دون ترطيب الجسم، خصوصاً أن الشهر الفضيل يصادف في الصيف. من المهم أن يشرب 1L الى 1.5L من الماء خلال النهار والعصائر. كما لا بد من الابتعاد عن القهوة والشاي لكونهما يحتويان على مادة الكافيين التي تشجع الجسم على خسارة الماء. 

ثالثاً، الالتزام بنظام غذائي معتدل يحتوي على النشويات كالأرز والبطاطا والخبز والعجين.... تمنح النشويات الطاقة الأولية للجسم والخلايا والدماغ. لذلك، تناول كوب من المعكرونة أو الحبوب في وجبة الغداء ونصف رغيف من الخبز في وجبة العشاء تساعد في تأمين الطاقة. في حال يريد الشخص اتباع حمية لخسارة الوزن، فكما ذكرنا سابقاً، ليس علينا اتباع حمية قاسية، ولكن بكل بساطة حذف حصة من النشويات في اليوم، يُفضل أن تكون خلال وجبة العشاء. 

رابعاً، من المهم أن نمارس رياضة يومية. ليس بالضرورة أن تكون قاسية ولكن المشي لـ 30 دقيقة خلال اليوم كافية لتأمين الطاقة والراحة للجسم ويساعده في تحمل الجوع أكثر خلال فترة الصوم.  

في النهاية، اتباع حمية غذائية معتدلة بالنشويات والبروتينات والدهون غنية بالمعادن والفيتامينات، رياضة يومية وشرب كمية مهمة من الماء يومياً هو النظام الأمثل للبدء بالصوم في رمضان.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard