هل سيُنعش حفل زفاف الأمير هاري وميغان اقتصاد بريطانيا؟

16 نوار 2018 | 19:21

المصدر: "سي ان ان موني"

  • المصدر: "سي ان ان موني"

الأمير هاري وخطيبته ميغان ماركل - ("مجلة بيبول")

يتحضر الأمير هاري وخطيبته ميغان ماركل لحفل زفافهما المقرر في الـ 19 من هذا الشهر بحضور ملوك وأمراء وسياسيين إضافة إلى أبرز الفنانين العالميين ورجال الأعمال.
وتوقع بعض الخبراء أن يدعم حفل الزفاف الاقتصاد البريطاني بمئات ملايين الجنيهات الاسترلينية، إذ من المرجح زيادة الإنفاق على شراء التذكارات الخاصة بالمناسبة بجانب الطعام والشراب للاحتفالات المصاحبة. لكن موقع "سي ان ان موني" الأميركي عارض الأمر مشيراً إلى أنّ التجربة السابقة أظهرت أن المناسبات الملكية الكبرى لا تفرز حركات إنفاقية ضخمة مثل تلك التي تتطلع إليها الشركات، وبالكاد يرى أثرها في أداء الاقتصاد الكلي. 

من جهته، اعتبر كبير المستشارين الاقتصاديين في "إرنست آند يونغ أيتم كلوب" هوارد آرتشر: "يجب الأخذ في الاعتبار أن بعض الإنفاق على التجزئة قد يكون على حساب بنود أخرى، وإذا كان التاريخ يعيد نفسه، فإن الزفاف الملكي لن يؤثر في الاقتصاد". وأكد مكتب الإحصاءات البريطاني هذا الأمر، عبر ذكره أنّ حفل زفاف الأمير وليم وكايت ميدلتون في نيسان 2011 لم يسفر عن أثر ملموس على الاقتصاد، علماً بأن معظم العاملين في البلاد حصلوا على يوم عطلة إضافي لهذه المناسبة. 

في المقابل، قدرت شركة "برايس ووترهاوس كوبرز" الزيادة الإنفاقية التي صاحبت زفاف وليم وكايت بنحو 107 ملايين جنيه إسترليني (145 مليون دولار)، وهو خبر جيد بالتأكيد لتجار التجزئة، لكنه أقل من 4 في المئة من المبلغ الذي أنفق في البلاد خلال الجمعة السوداء. كما لم يكن هناك انتعاش ملحوظ في عدد السياح الوافدين، حيث لم يتغير تقريباً عدد زائري المملكة المتحدة، واستفاد نحو 500 ألف بريطاني بفرصة لمغادرة البلاد مع العطلة الإضافية. ومن المتوقع تكرار نفس النمط هذه المرة، فبحسب خبراء السفر، لم تشهد حجوزات السفر إلى المملكة المتحدة أي ارتفاع مع اقتراب حفل الزفاف الملكي، ويرى المحللون أن زيادة أعداد المتحمسين لحضور الحفل يتعارض بطبيعة الحال مع رغبة السياح الآخرين في البقاء بعيداً من الحشود.

اقرأ أيضاً: والد ميغان ماركل تعرّض لنوبة قلبية... "لا مزيد من الإحراج"


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard