الولايات المتّحدة تعلن افتتاح سفارتها في القدس

14 نوار 2018 | 16:15

المصدر: أ ف ب، رويترز

  • المصدر: أ ف ب، رويترز

السفير الاميركي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان لدى وصوله الى احتفال تدشين السفارة الأميركية في القدس (أ ف ب).

بدأ احتفال #تدشين_السفارة_الاميركية المثير للجدل في مدينة #القدس اليوم، بعد مواجهات دامية في قطاع غزة مع القوات الاسرائيلية.

وبدأ الاحتفال باداء النشيد الوطني الاميركي، قبل ان يبدأ سفير الولايات المتحدة لدى اسرائيل #ديفيد_فريدمان القاء كلمته. وقال ان السفارة تدشن في "القدس، اسرائيل"، وسط تصفيق حار من الحضور. 

وقال الرئيس الاميركي دونالد ترامب في رسالة مسجلة، خلال مراسم افتتاح السفارة، إنه لا يزال ملتزما السلام بين إسرائيل والفلسطينيين. واكد ان "أملنا الأكبر هو السلام"، مشيرا الى ان "الولايات المتحدة تظل ملتزمة تماما تسهيل اتفاق سلام دائم... ستظل الولايات المتحدة صديقا عظيما لإسرائيل، وشريكا في قضية الحرية والسلام".


أ ف ب

من جهته، اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في كلمته ان الرئيس ترامب دخل "التاريخ" عبر اعترافه بمدينة القدس عاصمة للدولة العبرية، ونقل السفارة الاميركية اليها. وقال: "الرئيس ترامب، عبر اعترافك بالتاريخ، فأنك دخلت التاريخ"، مؤكدا "اننا في القدس، ونحن هنا لنبقى". 

ومما جاء في كلمته: "هذا يوم عظيم. يوم عظيم للقدس. يوم عظيم لدولة إسرائيل. يوم سيحفر في ذاكرتنا الوطنية لأجيال". ووجه نتنياهو الشكر الى ترامب لـ"شجاعته على الوفاء بوعده" بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.  واختتم قائلا إن القدس ستبقى "العاصمة الأبدية الموحدة لإسرائيل".

واندلعت مواجهات عنيفة اليوم على حدود اسرائيل مع قطاع غزة، ادت الى مقتل 37 فلسطينيا على الاقل، واصابة مئات الفلسطينيين برصاص الجيش الاسرائيلي، قبل ساعات على تدشين السفارة الذي يثير استنكارا دوليا وغضبا فلسطينيا.

والقدس في صلب النزاع بين اسرائيل والفلسطينيين. وقد احتلت اسرائيل القدس الشرقية العام 1967، واعلنتها عاصمتها الابدية والموحدة في 1980، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي، ضمنه الولايات المتحدة.

ويرغب الفلسطينيون في جعل القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المنشودة.

وكان اعلان ترامب في 6 كانون الاول 2017 الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ونقل سفارة بلاده من تل ابيب الى القدس، اثار غبطة الاسرائيليين وغضب الفلسطينيين. واعتبر الكثير من الفلسطينيين قرار ترامب بمثابة استفزاز.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard