أمر لا يحصل إلا في أميركا: كلب يطلق النّار على صاحبه

11 أيار 2018 | 18:15

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

ريمه مع كلبه بالو (الصورة من صحيفة ذو مسينجر).

اصاب كلب صاحبه بالرصاص في ولاية #ايوا، في حادث يظهر مجددا خطر انتشار الاسلحة النارية في #الولايات_المتحدة.

وكان ريتشارد ريمه (51 عاما) يلعب الاربعاء مع كلبه "بالو" على كنبة، واراد ان ينزله عن حضنه. وحاول "بالو" ان يصعد مجددا الى ركبتي صاحبه المقيم في مدينة فورد دودج. وكان ريمه يضع مسدسا على خصره. 

وروى الرجل الخمسيني الملتحي لصحيفة "ذي ميسنجر" المحلية: "كنا نلهو كالمجانين على الكنبة. انزلت بالو عن حضني، لكنه كان يعود واثبا".

ويبدو ان "بالو" ازال زناد الامان في المسدس، ومشى بعد ذلك على الزناد، فانطلقت رصاصة، واصابت ريمه في الرجل.

واتصل الرجل برقم الطوارئ، ونقل الى المستشفى حيث لا يزال موجودا. وقال: "لقد اطلق كلبي النار علي". 

وعلّق قائد شرطة المدينة روجر بورتر، في تصريح الى الصحيفة على الحادث، قائلا: "لم يسبق لي ان سمعت امرا مماثلا".

وقالت شانون واتس، مؤسسة جمعية "مومز ديماند اكشين فور غان سينس": "أن يطلق كلب النار على صاحبه امر لا يحصل الا في الولايات المتحدة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard