سقوط فتوش مفاجأة مسيحية وصدمة شيعية... هل وعده "حزب الله" ولم يفِ؟

10 نوار 2018 | 21:28

المصدر: زحلة – "النهار"

صبيحة الأحد في 6 ايار، وقبل ان تبدأ العملية الانتخابية، كان ثمة يقين بأن مرشح "حزب الله" الشيعي أنور جمعه هو صاحب السعادة سلفاً. بعدما استفاقت دائرة البقاع الأولى-زحلة على خبر تخلي "تيار المستقبل" عن مرشحه الشيعي نزار دلول مرشحاً تفضيلياً قبل ساعة من انتصاف ليل الاستحقاق الانتخابي، فبقي جمعه من دون منافس. بل كان في الاذهان ان النائب نقولا فتوش عائد الى الندوة البرلمانية، فلائحة "زحلة القرار والخيار" تضمن حاصلا وكسورا تؤمنها الرافعة الشيعية، من دون احتساب اصوات فتوش وسائر الحلفاء من الحزب السوري القومي الاجتماعي وسائر المرشحين المستقلين. ولكن ليل الانتخابات دوى بمفاجأة، انور جمعه، المرشح الشيعي من دون منازع، نائبا مكللا ب 15601 صوت، ونقولا فتوش، المرشح الكاثوليكي الوحيد على لائحته عن المقعدين الكاثوليكيين، نائبا سابقا بعد ما حلّ رابعا في الترتيب بين المرشحين الكاثوليك ب 5737 صوتا، فيذهب الحاصل الثاني للائحة "زحلة القرار والخيار" التي حصدت 23546 صوتاً، الى المرشح الارمني الذي لم ينل سوى 77 صوتاً.  اعتقاد راسخوساد اعتقاد راسخ، ان "حزب الله" تخلى عن حليفه فتوش، الذي أعطاه غطاء...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard