يوم انتخابي "هادئ" في المتن الشمالي... نسب الاقتراع غير المسبوقة سقطت بالضربة القاضية

6 نوار 2018 | 23:34

المصدر: "النهار"

الناخبون في المتن.

هادئ جداً المتن الشمالي في يومه الانتخابي. الرهانات على نسب اقتراع غير مسبوقة بعد 9 سنوات من عدم الاقتراع سقطت بالضربة القاضية. لم تنجح المحاولات المستميتة التي قامت الاحزاب لتحفيز الناخبين، فساد جو من الهدوء على كل اقلام الاقتراع.

منذ الصباح الباكر تجمع مندوبو اللوائح المتنافسة، "المتن القوي" المدعومة من "التيار الوطني الحر" و"نبض المتن" المدعومة من "الكتائب" و"المتن قلب لبنان" المدعومة من "القوات اللبنانية"، والوفاء المتنية برئاسة ميشال المر، امام مراكز الاقتراع ونصبوا خيمهم باستثناء مندوبي لائحة "كلنا وطني"، الذين غابوا بشكل تام، واكتفوا ببعض الجولات على الاقلام في القرى. لعبة الصوت التفضيلي باعدت بين مرشحي اللائحة الواحدة، وهذا ما بدا جلياً في ضهور شوير، من خلال التنازع على الاصوات القومية بين الوزير السابق الياس بو صعب والنائب السابق غسان الاشقر، حتى في القرية نفسها، وكانا قريبين من بعضهما البعض من دون ان يلقيا التحية على بعضهما البعض، كما عملت ماكينتهما بشكل منفصل كلياً.
ومن ضهور شوير الى بسكنتا التي شهدت نسبة اقبال مرتفعة بحكم وجود مرشحين من ابناء البلدة، جوزف كرم عن لائحة "نبض المتن" ورازي الحاج على لا ئحة "المتن قلب لبنان"، الّا وجود المرشحين لم يمنع هجمة المرشحين عليها، بحيث كان في الوقت ذاته وفي قلم الاقتراع نفسه المرشحين ابرهيم كنعان، وادغار معلوف وشربل نحاس وجورج الرحباني، وبدا واضحاً العمل...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 85% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard