السفارة الروسية في دمشق: مغادرة الروس لسوريا رغبة شخصية وليست "إجلاء"

22 كانون الثاني 2013 | 11:51

المصدر: وكالات

  • المصدر: وكالات

أعلنت السفارة الروسية في دمشق لـ"أنباء موسكو" أن "مسألة نقل طائرتين تابعتين لوزارة الطوارئ الروسية، مواطنين روس من سوريا عبر مطار بيروت إلى موسكو ليست بتاتا عملية إجلاء حسب ما تناقلته وسائل الإعلام".

وأكدت السفارة أن المسألة بأكملها كانت "نزولا عند إرادة المواطنين الراغبين بمغادرة روسيا والذين أعربوا عبر اتصالات متواصلة مع القنصلية عن إرادتهم العودة إلى روسيا لأسباب شخصية أو غيرها".

وأشارت مصادر في السفارة لـ"أنباء موسكو"، إلى أن القنصلية في حلب لم تغلق أبوابها بل علقت أعمالها حاليا، وتجري كافة الاتصالات مع الرعايا الروس في المدين عن طريق القنصلية في دمشق.

وكانت وزارة الطوارئ الروسي أعلنت أمس عن إرسالها كائرتين إلى مطار بيروت لنقل حوالي 100 مواطن روسي من سوريا.

واتجه المواطنون الروس الراغبين بالمغادرة إلى الحدود اللبنانية السورية ليتوجهوا إلى المطار حيث تنتظرهم طائرتا وزارة الطوارئ الروسية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard