فيديو "أعجوبة المسبحة الورديّة المتأرجحة" ينتشر... كاهن الرعيّة ليس موافقًا

16 نيسان 2018 | 18:46

المصدر: النهار

  • المصدر: النهار

مزار سيدة الوردية في بومباي بايطاليا.

مسبحة وردية تتأرجح في يد تمثال للسيدة العذراء في #بومباي بـ#ايطاليا. الفيديو انتشر بسرعة البرق على وسائل التواصل الاجتماعي بعنوان: "عاجل وخاص: ظاهرة عجائبية في مزار سيّدة بومباي التاريخي قرب مدينة نابولي الإيطاليّة...". قد يكون السبب ريح او لفحة هواء، او رباط مفكوك، او اي شيء آخر. لكن بالنسبة الى مؤمنين تجمعوا في المكان، انها اعجوبة من دون شك، مع رسالة من مريم العذراء للصلاة من اجل سوريا والسلام في العالم. غير ان كاهن الرعية الاب ايفان ليتشينيو يؤكد علنا معارضته نظرية الاعجوبة، على ما اعلن على صفحته على "الفايسبوك"، مشددا على ان "الايمان مسألة جدية".

الفيديو لا تتجاوز مدته 16 ثانية فقط، وتركز العدسة على مسبحة وردية تتأرجح في يد تمثال السيدة العذراء، حاملة الطفل الالهي، اعلى قبة كنيسة مريم العذراء في بومباي، "في وقت لم يكن هناك هواء او ريح، والطقس كان صافيا كليا. لم نشهد مثل هذا طوال اعوام"، وفقا لما يُنقَل عن مؤمنين. الظاهرة أرِّخَت في 14 نيسان 2018. وبالنسبة الى مؤمنين تجمعوا في المكان، "انه تدخل الهي من دون شك"، وحتى رسالة تتعلق بالحرب في سوريا والضربات الغربية الاخيرة عليها، او حتى بالاحداث التي تقوّض السلام في العالم.  

وينقل الموقع الاخباري الايطالي "Il Mattino" عن اشخاص تجمعوا هناك للصلاة، إن "مزار بومباي رمز للسلام العالمي. وتطلب منا عذراء الوردية المقدسة أن نصلي". وتضيف عجوز تبلغ 93 عاما ان "السيدة تريد أن ترسل الينا رسالة". واذ تؤكد انها لم تشهد في حياتها شيئا من هذا القبيل، تشدد على ان "العذراء تطلب منا أن نصلي عند قدميها من أجل السلام في العالم".     

  وقد ارفق الفيديو بتصريح نُسِب الى "مسؤول في المزار المريمي"، من دون ذكر اسمه، او اي مصدر موثوق به لهذا الكلام، او الموقع الذي نشره. وجاء فيه: "إنها المرّة الاولى التي تحصل مثل هذه الظاهرة في تاريخ مزار سيّدة بومباي... الشرطة صعدت الى التمثال، وتفحّصت المسبحة والمواد المصنوعة منها، وتَبَيَّن لها أن المسبحة ثابتة لكونها مصنوعة من مواد قاسية يستحيل معها تحريكها. وهي لم تتحرك يوماً منذ تاريخ وجودها، حتى خلال هبوب الرياح والعواصف في فصل الشتاء". ورأى أن "هذه الظاهرة العجائبيّة إشارة سماويّة ورسالة قوية من عذراء بومباي، ودعوة منها الى صلاة المسبحة معها ومع ابنها يسوع المسيح من أجل السلام...".  

وفي وقت ينتشر هذا التصريح غير الموثوق به والمجهول المصدر مع الفيديو لاضفاء شرعية على ما يعتبره مؤمنون أعجوبة، يؤكد كاهن الرعية الاب ايفان ليتشينيو انه لا يوافق على نظرية المعجزة. "يمكن ان تصدقوا ما تريدونه، لكن الوقائع مختلفة، والايمان مسألة جدية"، على قوله. 

ويشرح على صفحته على "الفايسبوك" انه "يمكن ببساطة ان يكون الرباط الذي يثبت المسبحة بقاعدة التمثال فُكّ. لهذا السبب، تأرجحت بفعل الريح لفترة قليلة. وبفضل رجال الاطفاء، اعيد الرباط الى مكانه. هذا كل ما في الامر". ويتدارك: "المعجزة الحقيقية تحصل عندما يحوّل الروح القدس القلب. عندما نغيّر حياتنا، نعم، تكون سيدتنا سعيدة. الايمان مسألة جدية". ورد عليه عدد من المؤمنين بمعارضته وانتقاده.      

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard