مورينيو أسقط غوارديولا وأرجأ تتويج مانشستر سيتي

8 نيسان 2018 | 08:46

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

مورينيو أسقط غوارديولا.

أرجأ مانشستر يونايتد تتويج مانشستر سيتي باللقب عندما قلب الطاولة عليه وهزمه 3-2 في عقر داره ملعب "الاتحاد" في المرحلة 33 من الدوري الانكليزي لكرة القدم.  

وكان مانشستر سيتي في طريقه الى تحقيق فوز سهل عندما تقدم بثنائية نظيفة في الشوط الاول سجلها قائده البلجيكي فنسان كومباني (25) والالماني إلكاي غوندوغان (31)، بيد ان مانشستر يونايتد قلب الطاولة في الشوط الثاني بتسجيله ثلاثية عبر الفرنسي بول بوغبا (53 و55) وكريس سمولينغ (69).  

وكان مانشستر سيتي بحاجة الى الفوز لحسم لقب الدوري، بيد أن يونايتد أبى أن يكون ذلك على حسابه، فضرب أكثر من عصفور بحجر واحد حيث ألحق الخسارة الثانية بجاره هذا الموسم وعزز حظوظه في انهاء الموسم في المركز الثاني بعدما رفع رصيده الى 71 نقطة مبتعدا بفارق 4 نقاط امام مطارديه المباشرين ليفربول الذي سقط في فخ التعادل السلبي امام جاره افرتون في "ديربي ميرسيسايد"، وتوتنهام الفائز على مضيفه ستوك سيتي 2-1. كما قلص مانشستر يونايتد الذي يملك على غرار توتنهام مباراة مؤجلة، الفارق بينه وبين مانشستر سيتي الى 13 نقطة. وتعتبر الخسارة ضربة قاسية لمانشستر سيتي ومدربه الاسباني جوسيب غوارديولا كونها جاءت بعد 4 ايام على الخسارة المذلة امام ليفربول 0-3 على ارض الاخير في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا. وهي المرة الاولى الاولى التي تستقبل فيها شباك فريق يدربه غوارديولا 3 اهداف في مباراتين متتاليتين. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard