هل يكرر السيسي تجربة الحزب الوطني؟

1 نيسان 2018 | 18:54

المصدر: "النهار"

كشفت انتخابات الرئاسة المصرية مدى ضعف الأحزاب السياسية في مصر، وهو ما تجلى في عجز أكثر من 100 حزب عن تقديم مرشح رئاسي قادر على منافسة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الذي فاز بولاية ثانية، بنسبة تتجاوز 90%، في الانتخابات التي تعلن نتائجها الرسمية غدا الاثنين. وحالة الضعف هذه طرحت تساؤلات ملحة حول مستقبل الأحزاب، ومدى إمكانية اندماجها معا في كيانات أكثر فعالية. وفتحت هذه الحالة المجال واسعاً أمام بعض السياسيين للترويج لفكرة وجود حزب غالبية يتزعمه الرئيس، ويكون ظهيرا حزبيا له. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard