فرنجيه: نسير وفق مبادئنا ولا أحد يستطيع إلغاءنا

24 آذار 2018 | 10:30

المصدر: بنشعي - النهار

  • المصدر: بنشعي - النهار

تصوير طوني فرنجية.

اكد رئيس تيار المرده النائب سليمان فرنجيه خلال عشاء لـ"مرده" الكورة "اننا لم نعمل الا لمصلحة بلدنا ولا نخجل من فتح اي ملف"، مؤكدا "اننا نسير وفق مبدأنا وليس وفق مصلحتنا ونحن اقوياء بكم لا بالمال ولا بالاجهزة الامنية او بالكذب بل بمحبتكم وبتاريختا المكتوب على جبيننا".

وأكد ان "لا احد يستطيع الغاءنا لاننا اقوياء بكم"، لافتاً إلى أنّ "بعض شركات الاحصاء باتت كالمنجمين ومنها من يقول ان وجودنا في الكورة ضعيف فيما وجودكم هنا اكبر اثبات على قوتنا".

وتابع: " لم نخجل يوما بتحالفاتنا او بصداقاتنا، ولم نقم باي شيء الا لمصلحة لبنان ولن نعمل الا لمصلحة بلدنا، وليتفضلوا ويفتحوا ملفات فما من شيء نخجل به"، مضيفاً "الانتخابات قادمة، وعرض علينا الكثير من الاغراءات، ولكن نحن نقول ان المبدأ قبل المصلحة، والعلاقات والصداقات قبل اي مصلحة، والمشكلة في هذا القانون ان من اعده اعده على قياسه ولمصلحته قبل المبدأ، واليوم يتظهر من سار وراء المصلحة ومن سار وفق المبدأ، نحن عملنا بما علمنا اياه اهلنا وانتم، لقد عملنا بتاريخنا وتاريخنا معروف. 

ولفت الى ان "الصوت التفضيلي للمرده في الكورة سيكون للمرده، ومن ينتخب فايز غصن فانه ينتخب سليمان فرنجيه"، مشيرا الى ان "الحليف والصديق سليم سعاده ليس بحاجة الى اصواتنا التفضيلية فلديه ما يكفي من الاصوات ونحن سنعمل لايصال سليم سعادة وفايز غصن للمجلس النيابي فهما ينتميان الى المدرسة نفسها، ومهما حصل سنبقى الى جانبهما ونحن نعمل للفوز بالمقعدين في الكورة".

واشار الى ان "الايام الصعبة تعكس من يبقى على مواقفه ومبادئه ومن هو الوطني والعروبي ومن عمل حسب مصلحته، فمرات اذا كانت المصلحة مذهبية يعزف على الوتر الطائفي ومرات على الوتر الاسرائيلي وغيره البعض تتبدل تحالفاته بما يتناسب مع مصلحته".   

وقال: "الكثير منكم يسأل اليوم عن تحالفنا مع النائب بطرس حرب وهو وقف الى جانبنا في مسألة رئاسة الجمهورية، وهم يحاولون اليوم الغاءه لانه وقف الى جانبنا من هنا نتعامل معه من مبدأ الوفاء لهذا الرجل، وانا فخور بهذا الموضوع، وما نقوم به نابع من قناعاتنا، اما اذا نظرنا الى مناطق اخرى نرى التخبط في المواقف، نحن لائحة فيها ثمانية مرشحين سبعة منهم يتكلمون اللغة نفسها اما غيرنا فيختار من معه المال او الاصوات وليس على اساس المواقف نحن شكلنا لائحة متجانسة بعكس الاخرين".



ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard