الإسلاميون يتحالفون مع "القوات" في صيدا وجزين ويتوزّعون في الشمال

23 آذار 2018 | 18:30

المصدر: "النهار"

تحركات لانصار الأسير في صيدا (أرشيف).

بعد بروز دورهم في السنوات الأخيرة كحالة اسلامية متشددة في المناطق اللبنانية، اتجهت الأنظار قبل الانتخابات النيابية الى هذه الفئة، لاسيما منها تلك غير الملتزمة في اطارات حزبية كالجماعة الاسلامية والاحباش وحركة التوحيد الاسلامي وغيرها، لمعرفة توجهها الانتخابي في ظل القانون النسبي الذي يعطي لكل صوت ثقله.  
يحاول الاسلاميون المتشددون خوض الانتخابات في دائرة صيدا - جزين عبر مرشحهم الدكتور علي الشيخ عمار المعروف بدفاعه عن الشيخ أحمد الأسير، ومطالبته الدائمة بالعفو العام عن المعتقلين في حوادث صيدا ممن لم تلطخ يداه بدماء شهداء الجيش اللبناني. فيما تتوزع أصوات الإسلاميين في طرابلس ما بين الوزير السابق أشرف ريفي ولائحتي الرئيس سعد الحريري والرئيس نجيب ميقاتي. 
اتصالات مكثفة شهدتها دائرة صيدا - جزين في الساعات الماضية لتشكيل لائحة مكتملة، حيث رست حتى الساعة، وفق مصادر مطلعة على اجتماعات المرشح علي الشيخ عمار، على تحالف يضم كلا من المرشح عجاج حداد ("القوات") وسمير البزري (مستقل)، وثمة اتصالات لم تتبلور بعد مع مرشح الكتائب في الدائرة جوزف نهرا. 
وعلى نحو متصل مع "القوات"،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 86% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

أبو أحمد: لن نستسلم والصحف ستعود الى مجدها

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard