حليب الأم يحمي من "الإيدز"

24 تشرين الأول 2013 | 12:15

اكتشف علماء أميركيون بروتيناً في حليب الأم يمنع دخول فيروس نقص المناعة إلى جسم الطفل.

وذكر راديو "سوا" الأميركي، أن مرض نقص المناعة "الآيدز" ينتقل من أي من سوائل جسم المصاب إلى دم السليم أو سائله الليمفاوي عبر الغشاء المخاطي المتضرر. ومن هذه السوائل حليب الأم، إذ كان يعتقد أن حليب المرأة المصابة بنقص المناعة يشكّل خطراً على حياة الطفل.
وقد اتضح في الفترة الأخيرة أن 90 % من الأطفال الذين يرضعون حليب الأم لا يصابون بهذا المرض.
وبعد إجراء تجارب معينة على الحيوانات، تمّ التأكد من احتواء حليب الأم على مادة تمنع الفيروس من الوصول إلى جسم الطفل. ولكن لم يتمكن العلماء من معرفة الكيفية التي تتم فيها العملية.

وأفاد موقع "هيلث دي نيوز" الأميركي أن باحثين في جامعة ديوك الأميركية أجروا دراسة ووجدوا مركباً في حليب الأم تبين انه يقتل الفيروس الذي يتسبب بالإيدز، ما يحول على الأرجح دون انتقال هذا المرض من الأمهات إلى أطفالهن.
وقالت إحدى معدات الدراسة الدكتورة سالي بيرمار "رغم أنه لدينا أدوية محاربة للفيروس ويمكنها أن تحول دون انتقال الإيدز من الأم الى الطفل، إلاّ أن الحقيقة هي أن ليس كل الحوامل يخضعن لفحص الإيدز، وأقل من 60% يتناولن دواء الوقاية وخصوصاً في الدول التي ليست لديها موارد كثيرة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard