غرام التوت... "قبلت التحدي ونجحت"

20 آذار 2018 | 22:49

المصدر: "النهار"

أنا سيدة من سيدات المتن، من بلدة وادي الكرم، تزوج أبنائي الثلاثة، فوجدت نفسي أعيش فراغاً قاتلاً دفعني إلى خوض غمار منفعة المجتمع. قبل سبع سنوات، توجهت الى مؤسسة "ميمونة" لأساعد السيدات في أحد المواسم الضاغطة. والأيام الخمسة عشر استمرت حتى يومنا هذا، فامتهنت تحضير المونة. منذ زمن رغبت في العمل لتكون لي بصمة خاصة أثبت فيها وجودي، إلا أن صعوبة تأمين عملٍ يتناسب مع امرأة لديها التزامات عائلية حال دون ذلك. صحيح أن الحياة منحتني الفرصة في مرحلة متقدمة واجهت بسببها نظرات استغراب البيئة الريفية الميحطة، لكنني قبلت التحدي ونجحت.
وبالعودة الى المونة، أحضّر اليوم مربى التوت، أحد المربيات المرغوبة. وتمرّ عملية التحضير في مراحل عديدة. وهي تتمة لعاداتنا التي نتفنن في صنعها وعرضها على رفوف مطابخنا، لكن هنا وجدت نفسي أستثمر معرفتي بطريقة منتجة.
ومن سيدة خاضت التجرية إلى سيدات لم يتجرأن بعد، أقول: تحررنَ من العقلية الريفية التي تحصر دوركن في المهام المنزلية، وانطلقن إلى الحياة. اخرجنَ من روتينها اليومي وواجهنها بقوة واستقلال مادي وثقة أكبر بالنفس.
...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 59% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard