خضع لثلاث عمليّات قلب مفتوح قبل الرّابعة من عمره... الأم " كنتُ خائفة من النتيجة"

20 آذار 2018 | 14:38

المصدر: people health

  • المصدر: people health

لم تسمع جايمي فورد بمتلازمة القلب الأيسر ناقص التنسج (hypoplastic left heart syndrome) الا بعد حملها في العام 2013. لكن قبل أشهر على الولادة، أدركت ان حالة القلب النادرة ستؤثر على حياة عائلتها في السنوات القادمة.

اكتشفت جايمي مرض طفلها وهي في الأسبوع 21 من حملها، وتقول: "كان امرا صعباً جداً، لا تتوقع ان يحدث لك شيء كهذا".

وُلد هدسون وهو يعاني من تشوه خلقي في الجهة اليسرى للقلب التي كانت صغيرة لتعمل على النّحو اللّازم. لذلك، اضطرّ أهله إلى إجراء اول عملية قلب مفتوح له وهو لم يتعدَّ الأسبوعين. وتعبر فورد عن مشاعرها في تلك اللحظة قائلة "لقد كنت خائفة، خائفة جداً، مما كنت سأراه ومن النتيجة. لم يكن سهلاً علينا الانتظار في الغرفة المجاورة لخروجه من غرفة العمليات".

بعد نجاح العمليّة، تعافى هدسون بشكل سريع حيث فاجأ الأطباء الذين رأوا انه "طفل قوي جدا". بعد ذلك، اضطرّ الأهل لإجراء عمليّتين جراحيّتين، الأولى في عمر الأربعة أشهر ونصف شهر، والثّانية في عمر الأربع سنوات.   

وتؤكد والدته: "كنت خائفةً في بادئ الأمر لكن عندما انتهينا من الأمر، شعرنا بالرّاحة. كان الأمر وكأنّه "آه يا إلهي" لقد انتهينا، يمكننا التّنفّس والعودة إلى الحياة الطّبيعيّة مرّةً جديدة". مضيفة "كنتُ سعيدة جداً لرؤيته مرتاحاً وبتمتع بالطاقة، لقد أصبح قادراً غلى التنفس بسهولة".


خط أحمر كارثي وحذارِ ما ينتظرنا في الخريف!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard