وزير الصناعة الفرنسي: "بيجو" ستظل شركة فرنسية

22 تشرين الأول 2013 | 11:45

المصدر: رويترز

  • المصدر: رويترز

قال وزير الصناعة الفرنسي أرنو مونتبورج إن شركة "بيجو سيتروين" ستظل فرنسية، وذلك بعد أن قالت مصادر إن الشركة الخاسرة تجري محادثات مع "دونغفنغ" الصينية والحكومة الفرنسية بشأن زيادة رأس المال.

وكانت المصادر قد ذكرت أن "بيجو" تتطلع إلى صفقة محتملة قد تساهم فيها كل من "دونغفنغ موتور" الصينية المملوكة للدولة والحكومة الفرنسية بمبلغ 1.5 مليار أورو لتستحوذ على 20 إلى 30 بالمئة من شركة صناعة السيارات الفرنسية، وبموجب ذلك ستفقد عائلة "بيجو" السيطرة على الشركة لأن زيادة رأس المال ستخفض قيمة حصتها.

وقال مونتبورج في مقابلة لصحيفة Le Parisien إن "بيجو سيتروين ستظل شركة فرنسية"، وأجاب ردّا عن إذا كان يعني ذلك عدم ضخ استثمار صيني في رأسمال "بيجو": "لم أقل ذلك، ما أقوله هو أن الشركة ستبقى في فرنسا وستظل فرنسية."

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard