Donatella Versace تتحدث لـ"النهار" : عندما ورثت مركزي كمدير ابداعي كانت المهمة صعبة

28 آذار 2018 | 11:15

المصدر: "النهار" -

الكل يعلم مدى الدور الكبير الذي لعبته دوناتيلا فرساتشي بعد موت شقيقها جياني فرساتشي ، فبعد مقتله سنة 1997 أمام قصره في ميامي ، أصبحت دوناتيلا المسؤولة عن دار Versace ، حكي الكثير عنها منها ادمانها على الكوكايين ، واصابة ابنتها Allegra بمرض الأنوركسيا والتي تعتبر الوريثة الوحيدة والأساسية لدار فرساتشي ، المهم أنّ دوناتيلا لا تحب ان تخوض في تفاصيل حياتها الخاصة فكل تركيزها مع الصحافة هو حول عملها . بدت لنا دوناتيلا فرساتشي خلف الكواليس امرأة قوية واثقة من نفسها ، جذابة بحديثها وشخصيتها ، لكنها في المقابل رفضت الإجابة عن أسئلة تمس حياتها الخاصة بالاضافة الى رفضها القاطع التكلّم عن ابنتها آليغرا . أجرت "النهار" معها مقابلة: 

كيف تصفين المهمّة التي استلمتها بعد موت شقيقك جياني؟

لاشك أن المهمة كانت في غاية الصعوبة، رغم أنني ساعدت شقيقي باكرا في عمله . لكنني بصراحة لم أكن مستعدة لهكذا عمل ، فشعرت لسنوات عدة وكأنني أنتحل شخصية أخي رغم أنه هو الذي درّبني على كل مأ اعرفه في الموضة .

لكنّك فيما بعد خلقت أسلوباً خاصا بك؟

لقد بدأت تدريجيا بخلق أسلوب خاص بي وبات لديّ قدرة على الابداع ، فأخي اشتهر في الثمانينات وكان معروفا بالابداعات الفخمة والضخمة بالاضافة الى القصّات المثيرة ، كان جياني منسجما مع زمنه ، الاّ أنّ الموضة تغيّرت اليوم، ما دفعني الى تطوير صورة فرساتشي لمواكبة زمننا الحاضر .

أيمكننا القول أن لمسة جياني فرساتشي اختفت كليا؟

كلا، فطابع Gianni Versace لازال موجودا وهو التألق والاثارة ، وأنا مجموعاتي كما تلاحظين ملتزمة بهذا الخط لكن بشكل يتميّز بالهدوء والنقاوة والانضباط .

كيف تصفين أسلوبك؟

عدا عن أنّه يحمل التألق والاثارة فهو أسلوب يتميّز بالهدوء والنقاوة والانضباط بالاضافة الى الأناقة والعصرية ، لاشك انني كما تلاحظين خففت التطريز والنقوش والألوان الذهبية بمعنى أن المجموعات أصبحت أقل زخرفة .

الى أيّ امرأة تتوجّهين؟

الى كل نساء الأرض ، لأنّ هم المرأة في كل أنحاء العالم هي أن تظهر بملابس جذابة ومثيرة وفاتنة ، ودار فرساتشي تمنحها هذه الطلّة . ونساء اليوم يعرفن الكثير عن الموضة ويعلمن تماما أن الأناقة هي عنوان للرقي . ونحن من خلال أزيائنا نحاول أن نعكس طلة امرأة قوية شبيهة بالتي كان يعكسها جياني فرساتشي بشكل راق ومدروس .

أنت دائما تلبسين مشاهير هوليوود تماما كما كان يفعل شقيقك ، هل علاقتك مميّزة بهم؟

أنا صديقة مع البعض منهم ولكن البعض الآخر لديّ روابط عمل معه ، فأنا أشدّد على معرفة عمّا اذا كان الشخص مناسبا لعرض صورة فرساتشي، والاّ ظهرت الصورة مبتذلة وهذا يسيء الى العمل . وأنا لديّ صداقات كثيرة مع عارضات الأزياء اللواتي أنظر اليهنّ باحترام وتقدير لما تستلزم منهن المهنة من تضحية وخاصة أثناء عروض الأزياء .

ألم تندمي على التعامل مع البعض منهنّ ، مثل كايت موس في فترة ما مثلا؟

في مسألة العارضة العالمية كايت موس مشاكلها مع الادمان ومع صديقها المدمن في تلك الفترة أشعرتني بالفضيحة خصوصا وأنني ساهمت في اظهارها كإنسانة وليس كشخص آلي عمله يقتصر فقط على العرض ، لكنني الآن أقول كلنا نقع في الغلط ، والكمال لله وحده ، وكوني أنا شخصيا واجهت صعوبات لفترة لايستهان بها لم أشعر بأنّ لي الحق أن أصدر أحكاما على هذه المرأة ، كلنا نتعلم من اخطائنا ومن خلال ذلك نصل الى النضوج ، على كل حال ان استخدام فرساتشي أسماء شهيرة في الحملات الاعلامية والاعلانية ليست بالعملية السطحية.































































إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard