كلبان شرسان هشّما وجه ابنة الستّ سنوات... تخطّت أزمتها بـ"السِلفي"

7 آذار 2018 | 14:05

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

تعرضت زوي وودي (6 سنوات) لهجوم شرس من كلبين من نوع بيتبول وخضعت لعملية جراحية استمرت 10ساعات لترميم فكّها، وفق ما ذكر موقع "مترو" البريطاني.

وذكر الأطباء أن الفك تهشّم لمئات القطع بعدما أمسك الكلبان بوجه زوي ومزّقا جلدها. وبعد عام تقريباً من وقوع الحادثة، لا تزال الفتاة تخضع لعمليات وغيرها من المراجعات الطبية، لكنّها اعتادت الندوب في وجهها مما جعلها تأخذ أكثر من 30 صورة سلفي يوميًّا، منها صور ساخرة ومنها جدّية.

واعتبرت صور زوي إلهاماً لضحايا آخرين من جميع أنحاء العالم، لأنّها أثّرت إيجابًا على حالتها وساعدتها على فهم وتقدير مراحل شفائها.

وقالت والدة الطفلة بيغ وودي: "دائما ما تلتقط صوراً شخصية حين تشعر بألم ندوبها وتحاول أن تبتسم".

ونشر موقع مدينة كريستفيو في ولاية فلوريدا الأميركية بعض صور لزووي وهي تبتسم وتقوم بحركات سخيفة وغيرها.

وسئلت زوي ذات مرة ما إذا كانت قبيحة، فأجابت: "بالطبع لست كذلك بل أنا جميلة". وتضامن معها الناس لمواساتها والوقوف بجانبها في محنتها.

وذكرت والدتها أنها لا يمكن أن تبتسم تماماً لأن جزءاً من شفتها السفلى قد تضرر خلال الهجوم. وأضافت: "هشّم فكّها بالكامل إلى مئات القطع، ولم تتمكن من مضغ الطعام لمدة 10 أشهر فكل الأطعمة التي كانت تأكلها كانت تطحن بواسطة الخلاط".  

كافحت الفتاة لعدة أشهر للخروج من الصدمة ولكن منذ ذلك الحين تعافت من خلال شغفها بالتقاط صور السلفي. وواصلت الأسرة جمع التبرعات لتغطية نفقات العلاج الطبي والسفر. وقالت بيغ: "تكفلت صفحة “GoFundMe” بجميع مصاريف رحلات السفر، والنقل والسكن والغذاء". 

سرّ تحضير كرات الشوفان بالموز والكاكاو... خلطة سحرية لأطيب حلوى!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard