بين هاتف سامسونغ الجديد غالاكسي S9 و iPhone X... ما الأفضل!

28 شباط 2018 | 11:18

كشفت شركة #سامسونغ العملاقة أخيراً عن هاتفها سامسونغ غالاكسي S9 الشبيه الى حد ما بـ Galaxy S8 ولكن مع بعض الميزات والخصائص الجديدة والمختلفة قليلاً، لا سيما تلك المتعلقة بتقنيات الذكاء الإصطناعي.

وتسعى سامسونغ من خلال هذا الهاتف الى محاكاة توجه المستخدمين واهتمامتهم الجديدة بتقنيات الذكاء الإصطناعي، بخاصة بعدما حقق هاتف #ابل الأخير iPhone X ضربة نوعية في هذه التقنية الموجودة في الهاتف.

من هنا يشكل هذان الهاتفان مسرحاً واسعاً وجديداً للتنافس بين هاتين الشركتين، لذا اليكم مقارنة بين الهاتفين لمعرفة من الأقوى وفقاً لموقع cultofmac التقني!

البرمجيات

البرمجيات هي أول شيء يجب مراعاته عند الاختيار بين غالاكسي S9 وأيفون. كل من أنظمة IOS وأندرويد هي خيارات ممتازة في العام 2018، ولكن يبقى الخيار الأخير لك في اختيارك للمنصة التي تفضلها.

قد يجادل البعض أن نظام IOS يعاني أحياناً بعض الشوائب! قد يكون هذا صحيحاً الآن، ولكن في المقابل أنظمة سامسونغ ليست بمثالية، إذ إن سامسونغ سيئة بشكل رهيب في تقديم التحديثات.

على سبيل المثال، مستخدمو أيفون يمكنهم تحديث هواتفهم بشكل رئيسي كل عام، إضافة الى التحديثات الصغيرة التي يقومون بها بين الفترة والأخرى حالما تطرح من شركة "آبل"، في حين أن أصحاب غالاكسي يننتظرون إلى الأبد لتحديث هواتفهم بالنسخة الأحدث لبرمجبات الأندرويد. يأتي هاتف غالاكسي S9 بنظام Android Orio، ولكن ليس بالإصدار الأحدث!

أنظمة اندرويد بشكل عام هي أكثر حرية وانفتاحاً كما انها تحوي نظام غوغل للمساعدة Google assistant، في حين ان انظمة IOS تفرض العديد من القيود، ونظام سيري الموجود فيها بعيد كثيراً من التطور الموجود في غوغل.

التصميم

تماماً مثل سابقيه، غالاكسي S9 هو رائع. انه مصنوع من الزجاج المنحني الذي عقد معا من خلال إطار ألومنيوم مؤكسد، في حين ان iPhone X يأتي بواجهة زجاجية أمامية وخلفية، مع الفولاذ المقاوم للصدأ بينهما.

الجميل في هاتفي غالاكسي S9 و iPhone X هو تصميم العرض الحافة إلى الحافة – بالرغم من اختلافها قليلاً، فقد اختارت سامسونغ استخدام حواف أكبر فوق الشاشة وتحتها، في حين أن أبل قررت القضاء عليها تماماً تقريباً لصالح "الشق - notch" المثير للجدل.

أنت فقط من يقرر أي تصميم تفضل. لا يحتاج مالكو غالاكسي إلى القلق بشأن رؤية الشق عند مشاهدتهم الأفلام، ولكنهم أيضا لا يمتلكون تقنية Tone True الموجودة في iPhone والتي تعدل درجة اللون في العرض لتتناسب مع درجة حرارة الضوء المحيط.

#ايفون لا يزال لديه كبسة كتم الصوت، في حين أن غالاكسي S9 لا. سامسونغ تقدم زراً مساعداً ظاهرياً متخصصاً، لكنه يعمل فقط مع بيكسي، لذلك فهو غير مجدٍ إلى حد كبير.

يجب أن نذكر أيضا أن غالاكسي S9 و غالاكسي S9 + لا تزال لديها الفتحة المخصصة لسماعة الرأس، في حين أن iPhone X تخلى عنها وبات يعتمد على سماعات تعتمد البلوتوث. ولكن تجدر الإشارة الى ان كلا الهاتفين مقاوم للغبار والماء، مع شحن لاسلكي ومكبرات صوت ستيريو.

الأداء

غالاكسي S9 و غالاكسي S9 + هما من الأجهزة الأولى اللذان يتمتعان بمعالج كوالكوم الجديد سنابدراغون 845. انه أسرع من المعالج السابق سنابدراغون 835 ، ولكن نحن لا نعرف حتى الآن كيف سينافس رقائق ابل A11 Bionic الموجود في هاتف iPhone.

من ناحية اخرى غالاكسي S9 لديه ذاكرة وصول عشوائي – RAM أكثر من أيفون - مرتين في بعض الحالات. وهذا يعني أنه أفضل في أشياء مثل تعدد المهام، ولكن اندرويد ليس فعالاً تماما كما IOS. مرة أخرى، أبل تبدو قادرة على بذل المزيد من الجهد بالقليل من الخصائص التي لديها والاستفادة القصوى من الأجهزة.

ومع ذلك، لن يكون أي من هذه الأجهزة بطيئا. ولكن هذه الرقاقات قد تؤمن أداء أفضل قليلا من الآخر في الاختبارات القياسية، ولكن عندما يتعلق الأمر بالأداء في العالم الحقيقي، يمكنك ان تتوقع تجربة مماثلة جدا بين الهاتفين.

الكاميرا

يتمتع هاتفي ايفون iPhone 8 Plus و iPhone X بكاميرا مزدوجة، وبفضل العدسة المقربة الثانوية، يمكنك الاستمتاع بميزات مثل وضع الصورة والزوم البصري، بالإضافة إلى تحسين أداء الإضاءة المنخفضة.

في المقابل اتخذت سامسونغ نهجا مختلفا مع غالاكسي S9،فهو أول هاتف ذكي رائد مع فتحة قابلة للتعديل ميكانيكيا. في ظروف الإضاءة الجيدة، فإنه سيتم التقاط الصور ومقاطع الفيديو في زاوية f / 2.4 - ولكن عندما يكون الظلام، فإنه يفتح ما يصل الى زاوية f\ 1.5. وفقاً لسامسونغ، إنها أفضل كاميرا هاتف ذكي حتى الآن. كما يحتوي هاتف غالاكسي S9 + على نفس العدسة، إضافة إلى عدسة ثانوية تقدم ميزات عدة هي نفسها التي تحصل عليها في iPhone X.

الأمن

عندما يتعلق الأمر بفتح الهاتف الخاص بك، سامسونغ تقدم كل ما تريده. سلسلة غالاكسي S9 لا تزال تحمل ماسحة بصمات الأصابع - والآن انها في وضع أفضل بكثير – وكذلك يحتوي الهاتف على ميزة التعرف إلى الوجه وقزحية المسح الضوئي.

في المقابل يتمتع مستخدمو iPhone X بميزة التعرف إلى الوجه Face ID فقط. ولكن هذا ليس بالضرورة بالشيء السيئ، Face ID هو آمن بشكل لا يصدق ودقيق بشكل لافت. على عكس تلك الموجودة في هواتف سامسونغ والتي قيل عنها ان تُخدع بسهولة من الصور.

الميزات

كما ذكر أعلاه، يتوافر الهاتفان  على ميزات: مقاومة للماء، وشحن لاسلكي، ومكبرات صوت ستيريو. كما يقدم ايفون تقنية عرض True Tone. ولكن مرة أخرى، انها سامسونغ التي تقدم أكثر من ذلك.

أضافت سامسونغ في هاتفها الجديد ميزة الرموز التعبيرية AR Emoji تماماً كميزة الرموز التعبيرية الموجودة في iPhone X والمعروفة بـ Animoji. ولكن الميزة الأكثر إثارة لها حتى الآن في هواتف سامسونغ هي خاصية DeX والتي تتيح تحويل الهاتف الذكي غالاكسي إلى جهاز كمبيوتر سطح المكتب.

السعر

يبدأ سعر iPhone X من 999 دولاراً، مما يجعله واحداً من الهواتف الذكية الأغلى في السوق. غالاكسي S9 و غالاكسي S9 +، يبلغ سعرهما 720 دولاراً و840 دولاراً على التوالي، وهما يقدمان نفس الميزات التي يتمتع بها iPhone الى حد ما، ولكن يبقى القرار لك وحدك.


مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard