تخوّف من تفكك "وطني"... وهذا ما كشفته مجموعات التحالف

25 شباط 2018 | 15:55

المصدر: "النهار"

الحراك المدني (الأرشيف).

طبول #الانتخابات النيابية تُقرَع مع اقتراب موعد الاستحقاق الذي طال انتظاره طيلة تسع سنوات. ومع اعتماد قانون تضمّن هامشاً من النسبية، يحاول المستقلون وقوى الاعتراض والتغيير أو ما اصطُلح على تسميته "مجتمعاً مدنياً" فرض حضورهم بقوة كلاعب أساسي في ساحة المعركة، إلا أن القانون الجديد لا يعبّد طريق ساحة النجمة بالورود أمامهم لكونه يلزم المرشحين بالانضمام إلى لوائح.غير ان طبيعة القانون المعتمد ليست المشكلة الوحيدة أمام القوى المذكورة، ذلك ان تعذر مشهد الاتفاق بين أكبر تحالفاتها، وغياب الحد الأدنى من المشهد الوحدوي بينها، يجعلان الطريق الى ساحة النجمة معبدة بالعراقيل.في رواية الخلافات، هناك تخوف جدي من أن يخوض #المجتمع_المدني الانتخابات بلوائح متعددة تؤدي الى تشتيت الأصوات. في ما خصّ تحالف "وطني" الذي استقطب 16 حملة، يرى مراقبون ان لوائحه "ستكون ضعيفة إن لم يتعاطَ بواقعية أكثر مع بقية القوى والمجموعات الحاضرة على الساحة للوصول الى تفاهمات تخدم توحيد اللوائح". وفي المعلومات أن "الخلافات الداخلية تعصف بالتحالف على خلفية تخمة المرشحين وتعددهم عن المقعد نفسه، لذا لن يكون مفاجئاً إن فَشِلَ التحالف...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard