هل أطفأ الروس "الضوء الأخضر" الذي أعطوه لتركيا في عفرين؟

22 شباط 2018 | 15:35

المصدر: "النهار"

اردوغان وبوتين.

في 20 كانون الثاني الماضي، أعلنت تركيا شنّ هجومها العسكريّ ضدّ منطقة #عفرين والتي أطلقت عليها اسم عمليّة "#غصن_الزيتون". ترافق إطلاق العمليّة مع ضبابيّة في الموقف الإقليميّ والدوليّ إزاء مصير المنطقة والضوء الأخضر المحتمل الذي يمكن أن يكون أعطي لأنقرة من أجل تحقيق أهدافها العسكريّة. بعد حوالي الشهر، وصلت قوّات موالية لدمشق من أجل الدفاع عن المنطقة والمشاركة في التصدّي للهجوم الذي تقوده تركيا وتشارك فيه فصائل من الجيش الحرّ انخرطت سابقاً في عمليّة "درع الفرات". وكما كان الغموض السياسيّ سيّد الموقف قبيل إطلاق العمليّة، كذلك هو اليوم بالنسبة إلى تحرّك القوّات الشعبيّة الموالية لدمشق.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard