بيار الضاهر متحدّثاً عن تجربته في الكتابة: كان الأمر غريباً

20 شباط 2018 | 11:58

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تحت عنوان #الكل_في_جريدة، شاركت أكثر من 200 شخصية سياسية وفنية ورجال أعمال ومبدعين في الحدث الذي رأسه حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، واستلم خلاله منصب رئاسة التحرير في عدد خاص من صحيفة "النهار"، صدر في اليوم التالي من الحفل، أي في 8 شباط 2018.  

وتخلّلت الحفل الذي بدأ منذ الصباح مقابلات مع الضيوف والشخصيات، حيث كانت تغطية خاصة لهذا الحدث الاستثنائي عبر منصات "النهار" للتواصل الاجتماعي. وقدّمت هذه الشخصيات في الحفل الذي أقيم في مبنى "النهار" في وسط بيروت مقالات تحاكي العنوان العريض "لنصنع وطناً" إلى سلامة، وكلّ منها وفق رؤيتها المهنية الخاصة. ومن بين هذه الشخصيات، رئيس مجلس إدارة "المؤسسة اللبنانية للإرسال" بيار الضاهر الذي أشاد بهذه الخطوة متحدثاً عن تجربته في الكتابة والتي اختارها باللغة الانكليزية.

وقال:" حين طلبت منّي نايلة أن أكتب مقالاً، كان الأمر غريباً بالنسبة إلي، فأنا أكتب رسائل الكترونية أو رسائل لها علاقة بالعمل، أمّا المقال فله هيبته. تحتار ماذا تكتب. لكنّني حين بدأت الكتابة، كتبت عن الأشياء التي أشعر به، عن تجربتي. وبالتالي، يحاسبك الناس على مقالك بطريقة مختلفة عن حديث تلفزيوني، وكأنّ بالكتابة يأخذ المقال طابعاً شرعياً. أنا أرتاح باللغة الانكليزية، لذلك كتبت مقالي بهذه اللغة، وحين أرسلت المقال إلى نايلة، سألتها إذا كانت تريد منّي ترجمته، لكنّها فضّلت أن يبقى على ما هو، لأنّني كتبت أفكاري بهذه اللغة وبطريقتي الخاصة".



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard