تقنية الفيديو تثير الجدل في مباراة هادرسفيلد ومانشستر يونايتد

18 شباط 2018 | 10:04

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

من المباراة (أ ب").

بلغ #مانشستر_يونايتد الدور ربع النهائي لكاس إنكلترا بفوزه على مضيفه هادرسفيلد 2-0، في الدور الخامس، في مباراة أثارت جدلاً كبيراً حول تقنية الفيديو المساعدة للحكام.

سجل ليونايتد، الساعي الى لقبه الـ13 في المسابقة لمعادلة الرقم القياسي لأرسنال، مهاجمه البلجيكي الدولي روميلو لوكاكو (3 و55).

ولحق يونايتد بتشيلسي، الفائز على هال سيتي (درجة ثانية) 4-0 وليستر سيتي الفائز على شيفيلد يونايتد (درجة ثانية) 1-0.

ويستكمل ثمن النهائي بمباراتي توتنهام ومضيفه روتشدايل (درجة ثالثة) الاحد ومانشستر سيتي، المتوج 5 مرات ومضيفه ويغان (درجة ثالثة) الاثنين في مباراة ثأرية للاول، لان ويغان تغلب عليه في نهائي هذه المسابقة عام 2013، وقتها كان الاخير يلعب في الدوري الممتاز.

وغاب عن مواجهة يونايتد لاعب وسطه الفرنسي بول بوغبا بسبب المرض، لكنه بكر في التسجيل عن طريق لوكاكو بعد كرة بدأها مع الاسباني خوان ماتا (3). 

وبعد تسجيل ماتا الهدف الثاني اثر تمريرة من اشلي يونغ قبل نهاية الشوط الاول، اثير جدل كبير بعد الغاء الهدف بقرار من حكام الفيديو الجالسين في استديو في لندن على بعد نحو 300 كلم من الملعب، نتيجة رسم غير متواز لخط التسلل، اثار سخرية جارفة في مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي الشوط الثاني، اظهر مخرج المباراة خط تسلل جديد، مستقيم هذه المرة، يظهر تسلل ركبة ماتا بفارق بسيط عن اخر مدافع لهادرسفيلد.

ومطلع الشوط الثاني، تبادل لوكاكو الكرة مع التشيلي اليكسيس سانشيس، قبل ان ينفرد ويسجل هدفه الثاني في المباراة (55).

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard