جدّدتُ العقد مع "هواوي"... وانتظروا ألبومي الثالث قريباً

15 شباط 2018 | 15:22

ناصيف زيتون.

لم يعد الفنان #ناصيف_زيتون مجرّد اسم فني في عالم الغناء، بل بات اسمه مرافقاً لنجاحات كبيرة امتدت على مساحة الوطن العربي، وارتبط اسمه بالأعمال الفنية الجدية الحريص على تنفيذها باحترافية.

زيتون أصبح اليوم ملهماً لجيل شبابي كبير يطمح للنجاح، ويعمل بكدّ للاستمرارية التصاعدية. وبعد تجديد عقده مع شركة "هواوي" التي جعلته سفيراً ووجهاً إعلانياً لها.

ما هي مخططاتك للعام 2018 وأهدافك التي ترجو تحقيقها؟

أتأمّل بالخير في هذا العام الجديد، أطلقت أوّلاً أغنية جديدة مع فيديو كليب بعنوان "منّو شرط" تمهيداً للألبوم. والتحدّي الكبير لي في هذه السنة يكمن بإطلاق ألبوم ثالث الذي هو العنوان العريض لمساري. أتمنّى أن أقدّم ألبوماً رائعاً شرط أن يكون ضمن المستوى المطلوب، وأن يكون أجمل من الأعمال التي قدّمتها سابقاً وليس أقلّ قيمة. إضافة إلى ذلك سأجول في عدد كبير من الدول العربيّة والأوروبيّة لإحياء حفلات متّفق عليها مسبقاً.

هل فكرة الدخول إلى عالم التمثيل (المسلسلات أو الإعلانات) واردة؟

في الحياة كلّ شيء وارد. لكن أنا أحبّ أن أقدّم نفسي كمغنٍّ أوّلاً، لأنّني متأكّد من هويّتي على أن أثبّت وأرسّخ هذه الصورة في هذه المرحلة. أمّا بالنسبة للمسلسلات أو الأفلام أو التمثيل، عامّةً هذا يشرّفني بالطبع، لكن حاليّاً كلّ تركيزي موجّه نحو الغناء. أمّا بالنسبة للإعلانات، ففيها ناحية تختلف عن ناحية التمثيل، وهي باب من أبواب الانتشار تفيد كلّ من الطرفين. العلامات التجارية التي تعتبرني شخصاً مؤثّراً في المجتمع، يمكنها الإفادة من الثقة التي أضعها في قاعدتي الجماهيريّة باستخدامي إحدى ماركاتها. كما أنّها تفيدني كفنّان على الصعيد المهنّي لأنّي أختار الفرص التي تتلاءم مع خياراتي وذوقي وتوجّهي.

ما الذي شجّعك على التعاون مجدّداً مع شركة "هواوي" وما هو أكثر ما تحبّه في تعاونك الجديد معها؟

تجربتي الأولى مع هواوي كانت ممتعة حقاً، وتجربة أجهزتها السابقة كانت فريدة أيضاً، واخترت التعاون مجدداً مع الشركة العملاقة لثقتي الكبيرة بأن جهاز Mate 10 Lite سيكون رائعاً واحترافياً في مجال التصوير، تزويد الطاقة، والتصميم العصري الأنيق، بجانب شاشته ذات المواصفات الجديدة كلياً.

كيف تفاعل الجمهور مع المسابقات التي أطلقتها مع هواوي؟

تفاجأت كثيراً من الإقبال والاهتمام الكبير للجمهور بهذه المسابقة بالتحديد، أعتقد أنّ ذلك يعود الى الشعبية المتزايدة لأجهزة "هواوي" في المنطقة.

قمت أخيراً بتجربة جهاز Mate 10 Lite من "هواوي"، هل نجح الجهاز بأدائه العالي والاستخدام المريح في إقناعك بإستخدام أجهزة "هواوي"؟

ما يميّز جهاز Mate 10 lite عن أجهزة "هواوي" الأخرى هو أنّه الأوّل في العالم مع 4 كاميرات وشاشة عرض كاملة، مما ساعدني على التقاط أفضل صور سلفي مع الفيلترات المميّزة، ومن خلال شاشة العرض الكاملة، أستطيع أن أشاهد فيديواتي المفضّلة بتقنية عالية.

ما رأيك بفكرة جلسة تصوير باستخدام الـ Mate 10 Lite فقط؟

هذه فكرة جميلة، واعتقد أنّ تطبيقها سهل للغاية بفضل الخصائص الرائعة التي يوفرها الجهاز، خصوصا بالاعتماد على الـ 4 كاميرات التي تمنح صورا ذات جودة عالية تغني عن الكاميرات الاحترافية.


لارا اسكندر: لا أحبّذ المخاطرة في الموضة

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard