منفّذ اعتداء ستوكهولم أمام المحكمة... عقيلوف أراد "سحق الكفّار"

13 شباط 2018 | 19:40

المصدر: أ ف ب

  • المصدر: أ ف ب

ممثلا النيابة العامة السويدية هانز ايهرمان وهانز جورغن هانستروم يتكلمان الى الصحافيين عن المحاكمة خلال مؤتمر صحافي (أ ف ب).

اعترف المنفذ المفترض للاعتداء بشاحنة الذي اسفر عن 5 قتلى في نيسان 2017 في #ستوكهولم، بتنفيذ عمل ارهابي لدى افتتاح محاكمته اليوم.

وقال محاميه يوهان اريكسون ان #رحمة_عقيلوف، وهو طالب لجوء أوزبكي متطرف، "سرق الشاحنة وقادها" في اتجاه المارة في شارع تجاري واسع للمشاة في العاصمة السويدية في 7 نيسان 2017. وقد قتلت 3 سويديات، إحداهن فتاة تبلغ 11 عاما، وبريطاني واحد في الحادية والاربعين، وبلجيكية في الحادية والثلاثين. وأصيب عشرة آخرون من المارة بجروح. 

وأضاف المحامي: "قتل 5 اشخاص، وأصاب عشرة آخرين بجروح"، سعيا منه الى "حمل السويد على تعليق مشاركتها في التحالف المناهض للدولة الاسلامية". واوضح ان موكله وافق على ان يحكم عليه بالسجن مدى الحياة، ثم أن يتم ابعاده، وفقا لما ستطلب النيابة العامة.

محامي الدفاع يوهان اريكسون (أ ف ب).

وقد بايع عقيلوف، المتهم الوحيد في القضية حتى الآن، تنظيم "الدولة الاسلامية" قبل يوم من الاعتداء. لكن التنظيم الجهادي لم يصدر اي بيان تبن. وكان أجرى عددا كبيرا من الاتصالات الهاتفية، على وسائل الاتصال المشفرة، قبل الاعتداء وخلاله وبعده، باشخاص لم تعرف هوياتهم. 

وقدم الادعاء اليوم لائحة بهذه الاتصالات الهاتفية عبر خدمات "واتساب" و"تلغرام" و"فايسبوك" و"زيلو"، والتي عثر عليها على هواتفه المحمولة. وقالت النيابة العامة ان 16 من اصل 209 اتصالا، تتسم بأهمية "مباشرة"، خصوصا على خدمة "زيلو" التي انضم عقيلوف من خلالها الى محاورين يستخدمون اسماء مستعارة (معاوية ريغاري وأبو عائشة ومحمد وأبو فطيمة، إلخ) في اطار منتدى يحمل اسم "طريق نحو الخلافة الاسلامية". وأبلغ عقيلوف عددا من هؤلاء المحاورين انه يريد "سحق الكفار".

لوحة سمير تماري: "التحليق فوق العقبات"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard