اقتصـاد زاهـر لوطـن مزدهـر

6 شباط 2018 | 14:35

المصدر: "النهار"

يكمن التحدي في استثمار الرافعة الاستثنائية التي يمثلها الاغتراب اللبناني بموارده وعلاقاته ونجاحاته، واستنهاض الطاقات الهائلة التي يحتضنها لبنان(النهار).

في الوقت الذي نتوجه فيه بالشكر الحار لجريدة "النهـار" الغرّاء على هذه المبادرة القيّمة والفريدة للمّ شـمل النخب اللبنانية ضمن الصرح الواحد، لا تفوتنا الإشادة باستحسان اختيار حاكم مصرف لبنان الدكتور رياض سلامة رئيس تحرير العدد الخاص، حيث أظهر أنه، حتى الآن، وبالفعل، رئيس تحرير وحماية الاقتصاد من مختلف القيود والمطبّات. فلا مجال لصناعة وطن بمعزل عن بناء اقتصاده.
إنّ المقولة المعهودة تعادل الوطن بالأرض والشعب والمؤسسات، لكننا نرى أن ثمة مكوّناً جوهرياً لا بدّ من إضافته، ألا وهو الاقتصاد.
تميـّـز لبنان في العقود الثلاثة الفاصلة بين نهاية الحرب العالمية الثانية واندلاع النزاعات فيه باقتصاد قوي ومتقدّم ومستقرّ، حسدنا عليه الأقربون والأبعدون، حيث كان مالئ الدنيا وشاغل الناس، محيـّـراً أكثر من خبير اقتصادي عالمي حول عافيته ومقوماته. فلم يستطع أهم الخبراء فكّ لغز نجاحه آنذاك، وأتت سنغافورة للاستيحاء بالنموذج اللبناني، بينما أصدرت كبريات الدول والشركات سندات دين بالعملة اللبنانية. إلا أنّ الحرب اللبنانية وما بعدها أطاحت بفرادة لبنان فأضحى مضربَ مثل في الإخفاق بدلاً من النجاح.
والأدهى أنه،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 83% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard