الاتحاد الاوروبي يقدم سيارات مدرعة الى مفتشي منظمة حظر الاسلحة الكيميائية في سوريا

11 تشرين الأول 2013 | 17:51

المصدر: (ا ف ب)

  • المصدر: (ا ف ب)

سيقدم الاتحاد الاوروبي سيارات جديدة مدرعة الى المفتشين الذين يشرفون على تدمير الاسلحة الكيميائية السورية، كما اعلن بعد منح منظمة حظر الاسلحة الكيميائية جائزة نوبل للسلام.

وقال المتحدث باسم الجهاز الدبلوماسي للاتحاد الاوروبي مايكل مان "وقعنا اليوم عقدا لتزويد خبراء منظمة حظر الاسلحة الكيميائية عشر سيارات مدرعة".

واضاف ان هذه السيارات الجديدة التي ستصل الى بيروت الاسبوع المقبل، تضاف الى 25 سيارة مقدمة حتى الان. ويبلغ سعرها مليوني أورو.

وقد بدأت المهمة المشتركة للامم المتحدة ومنظمة حظر الاسلحة الكيميائية في الايام الاخيرة مع انتشار مجموعتين من الخبراء. ومن المتوقع ان يبلغ عدد عناصرها المئة، على ان تكون دمشق القاعدة العملانية وقبرص القاعدة الخلفية.

وقال الامين العام للامم المتحدو بان كي مون ان المفتشين معرضون "لخطر غير مسبوق" في هذه المهمة في سوريا حيث يتواجه الجيش السوري مع المسلحين منذ سنتين ونصف.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard