هل يجني "حزب الله" الثمار المُرّة الآن لسياسة النأي بالنفس حيال "المرسوم"؟

31 كانون الثاني 2018 | 16:49

المصدر: "النهار"

هل ان "حزب الله" قصّر، عمْداً او قسراً، عن اداء دور الوسيط الحازم لحل الخلاف الذي بدأت نذره تطل برأسها منذ نهاية العام الماضي مع بروز قضية مرسوم الاقدمية بين حليفيه حركة "امل" و"التيار الوطني الحر" فوقع في شر هذا التقاعس وتحمّل اكثر من سواه تبعة تداعيات ما حصل وما يمكن ان يحصل منذ صبيحة الاثنين الماضي، والذي قد يبلغ حد تقلّص رصيده لدى الجمهور المسيحي العريض الذي بذل جهدا استثنائيا لتحقيق انفتاح عليه وحضور لديه؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard