عارضة أزياء تفضح عالم صناعة الأزياء...

8 تشرين الأول 2013 | 15:20

أصيبت عارضة الأزياء البريطانية جورجينا ويكلين، (23 عاماً) بالنحافة لدرجة فشلت فيها أعضاؤها في العمل وتحوّلت شفاهها إلى اللون الأزرق، ورغم ذلك، ظل وكلاء بيوت الأزياء يلهثون وراءها بطلبات المشاركة في العروض.

فقد كشفت عارضة الأزياء عن معاناتها في مجال عروض الأزياء عندما بدأت الدخول إليه منذ 8 أعوام، قائلة "عملي كعارضة أزياء استمرّ 3 سنوات نتجت منه إصابتي بمرض الأنوركسيا الذي ظلّت أعانيها 8 سنوات".
واتهمت جورجينا صناعة الأزياء بأنها هي التي دفعتها إلى تلك النقطة. وروت أنها ظلت أيّاماً من دون أن تتناول أي طعام، حتى أنها شعرت بالدوار وكادت أن يغمى عليها وهي في مترو الأنفاق في طريقها لوكيل الأعمال. وعندما رآها، هنّأها على نحافتها وأوصاها بالاستمرار على هذا النحو.
يذكر ان ويلكين بدأت العمل كعارضة أزياء في سن 15 عاماً، وطلب منها منذ أول لحظة خفض
وزنها حتى تحصل على عقد عمل.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard