الأردن واليونان وقبرص في قمة ثلاثيّة... تحديد وضع القدس في إطار حلّ شامل

16 كانون الثاني 2018 | 19:43

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

"أ ف ب"

اكد قادة #الاردن و#اليونان و#قبرص، خلال قمة ثلاثية في نيقوسيا، ضرورة تحديد وضع #القدس في اطار تسوية شاملة دائمة للصراع الفلسطيني-الاسرائيلي على اساس حلّ الدولتين.

ووقع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني والرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس ورئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس بيانا مشتركا يطالب بذلك، خلال قمتهم الثلاثية الاولى من نوعها.

وقال البيان: "نتمسك بموقفنا المشترك بان وضع القدس، المدينة المقدسة للديانات الثلاث التوحيدية، يجب ان يتم تحديده في اطار حل شامل للصراع الفلسطيني- الاسرائيلي، يضمن اقامة دولة فلسطينية مستقلة قبل خطوط حزيران 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، تعيش جنبا الى جنب مع اسرائيل".

وعبروا عن تقدير "المساهمة البناءة والمهمة للغاية" للاردن في عملية السلام، وجهود الملك عبد الله في "حماية المواقع المقدسة في المدينة، والحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي القائم في القدس".

من جهة اخرى، اكد القادة الثلاثة وجوب ان "يدعم الاتحاد الأوروبي الأردن في ما يتعلق بالأعباء والتحديات المتعلقة باستضافة أكثر من 1,3 مليون لاجئ سوري". واشاروا الى الدور الحيوي لليونان على صعيد استقبال اللاجئين. 

ومما جاء ايضا في بيانهم: "اننا نولي اهمية كبيرة للعلاقات بين الاتحاد الاوروبي والاردن، ونعرب عن ارتياحنا الى الرغبة المشتركة الواضحة في تعزيز هذه الشراكة المفيدة للطرفين. ولتحقيق ذلك، نحن ملتزمون تسهيل زيادة تعزيز هذا التعاون على جميع المستويات. ونتطلع إلى تنفيذ أولويات الشراكة بين الاتحاد الاوروبي والاردن 2016-2018 (...) في إطار اتفاق الشراكة وسياسة الجوار الأوروبية الجديدة". 

واكد القادة تأييدهم "وحدة سوريا وسلامة اراضيها وسيادتها واستقلالها، والجهود الرامية إلى التوصل إلى حل سياسي، بقيادة سوريا، وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي الرقم 2254"، مشيرين الى "دعمنا الكامل" للامم المتحدة، ومبعوثها ستافان دي ميستورا.

كذلك، اكدوا "تأييدنا وحدة العراق وسيادته وسلامة اراضيه. ورغم أننا نرحب بإعلان انتهاء الحرب بنجاح ضد "داعش"، فإننا ندرك تماما أن التحرير لا يعني أن الحرب على الإرهاب انتهت". واشاروا الى "ضرورة تركيز الجهود الآن على إعادة بناء البلد بطريقة شاملة لصالح جميع العراقيين". 

ودعا البيان المشترك الى التعاون في مجالات الزراعة والتعليم وبرامج التدريب والابحاث. وشدد ايضا على "اهمية السياحة بالنسبة الى اقتصاداتنا"، داعيا الى "تبادل المعارف والخبرات (...) ودعم المشاريع السياحية المشتركة التي من شأنها أن تعزز تدفق السياح والإيرادات وتعزيز وجذب الاستثمارات". 

وستعقد القمة الثلاثية المقبلة في الاردن. ولم يحدد بعد موعدها.

الى ذلك، وقعت الدول الثلاث مذكرات تفاهم في مجالات البيئة والطاقة والثقافة والنقل البحري التجاري وتدريب البحارة الاردنيين.

"سيكومو" مارد الكرتون

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard