لبنان يحمل مشاريع بـ17 مليار دولار إلى "باريس 4"، فما حصة كل قطاع؟

11 كانون الثاني 2018 | 17:26

المصدر: "النهار"

إجتماع باريس 3

حُددت 3 مؤتمرات دولية سيتم تنظيمها خلال العام 2018 لدعم لبنان على الصعيد الأمني والاقتصادي والمالي. ففي منتصف شهر آذار، تستضيف العاصمة باريس مؤتمر دعم الاستثمار في لبنان، والذي يُعرف بمؤتمر باريس 4، ومن ثم ينعقد نهاية شهر آذار مؤتمر روما لدعم الجيش اللبناني، على أن يُنظّم خلال الاشهر المقبلة أيضاً مؤتمر بروكسيل للاستجابة إلى الحاجة الإنسانية في ظل أزمة اللجوء السوري إلى لبنان. 

باريس 4، يحمل في نسخته لهذا العام عنوان مؤتمر دعم الاستثمار في لبنان، وهو العنوان الذي اختاره له الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. ولكن، ماذا عن هذا المرتمر؟ التحضيرات على نار حامية، والملفات التي سيحملها لبنان إلى غرفة اجتماع الدول المانحة والهيئات المالية والاقتصادية الدولية أصبحت شبه مكتملة، وكلها تصب في هدف واحد، تأمين الأموال اللازمة للبنان لمواجهة التحديات المالية ومساندة الإصلاحات التي تجريها الحكومة اللبنانية، وخطة الاستثمار الهادفة إلى زيادة النمو وخلق المزيد من فرص العمل وتجديد البنية التحتية. الجميع وضع كل طاقاته للتحضير لهذه الملفات ومتطلبات الدولة اللبنانية، بالإضافة إلى الالتزامات التي سيقدمها لبنان مقابل التعهدات المالية التي ستُمنح لمصلحته. عدد من الاجتماعات عقدت، للمشاركة أو الاطّلاع على الخطة التي يحملها لبنان إلى مؤتمر باريس 4، وجمعت هذه الاجتماعات العديد من الوزراء، ومنهم المال والاقتصاد والطاقة والأشغال والخارجية والشوؤن الاجتماعية وغيرهم، بالإضافة إلى فريق عمل رئيس مجلس الوزراء ومجلس الإنماء والإعمار ودار الهندسة ورئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي وعدد من النواب....

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 94% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard