نيلوفر عملاق يجذب السياح إلى نهر في باراغواي

11 كانون الثاني 2018 | 12:31

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

بات نهر في شمال أسونسوين معلما بارزا في كانون الثاني يجذب إليه السياح الراغبين في التفرج على نبتات نيلوفر عملاقة يمتد قطرها على 1,5 متر لا تظهر سوى مرة واحدة كل أربع سنوات خلال فصل الصيف في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية. 

في مدينة بيكتيه كويه الواقعة على ضفاف هذا المجرى المائي الذي يفصل بين باراغوي والأرجنتين، يستأجر الزوار مراكب للتفسّح وسط هذه النبتات الخضراء العملاقة التي تطفو على سطح المياه.

ويقول أغوستين غوميز، وهو أحد سكان المنطقة "لا نراها كل يوم أو كل سنة. والنيلوفر منتشر في المنطقة لكن ليس بهذه الكمية وبهذا الحجم. فالبعض منها يمتد على مترين".

وهذا النيلوفر من نوع "فيكتوريا أمازونيكا" هو نبات مائي فريد من نوعه ينمو في منطقة الأمازون ويتمتع بمزايا علاجية لمداواة الربو وأمراض الشعب الهوائية.






إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard