ضحية جديدة من ضحايا السلاح المتفلت... رصاصة "من طريق الخطأ" تقتل مريم في بعلبك

5 كانون الثاني 2018 | 18:52

المصدر: بعلبك- "النهار"

  • المصدر: بعلبك- "النهار"

إطلاق نار (تعبيرية).

قضت المواطنة الخمسينية مريم مظلوم وهي أم لـ 4 أبناء بسبب إصابتها بطلق ناري من مسدس حربي من طريق الخطأ داخل منزلها في بلدة مقراق البقاعية، ونقلت الى مستشفى دار الحكمة في بعلبك حيث فارقت الحياة.

شيعت مظلوم في بلدة زوجها يوسف امهز وسط حيرة المشيعين وتساؤلهم عن كيفية وسبب وفاتها، حيث كانت عمدت عائلة الزوج وأولادها على إطلاق شائعة ان الوفاة طبيعية مع اخفاء امر ان والدتهم قد قضت بطلق ناري من مسدس حربي.

وعندما فتحت القوى الامنية تحقيقا في الحادثة اجمعت العائلة خلال افاداتها ان طلقاً نارياً من مسدس حربي خرج من طريق الخطأ خلال تغيير مكان المسدس، ما أدى الى مقتلها.

اليوم تسجل ضحية جديدة من ضحايا السلاح المتفلت، الذي أصبح مادة للهو. ووفق مصدر امني لـ "النهار" فإن احد أبناء مريم اقدم على سحب مسدسه فانطلق منه طلق ناري عن طريق الخطأ واصيبت الوالدة مريم التي نقلت الى مستشفى دار الحكمة في بعلبك حيث فارقت الحياة.

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard