صباح الخميس: أزمة الرئاستين تقتحم الترقيات العسكرية وبرج خليفة بدون ألعاب نارية

28 كانون الأول 2017 | 08:50

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

بات باياسو مرشح مجلس المدينة في بوسطن يتكلم السياسة في القاعة العامة، ولأن عائلته إسبانية وتعني مهرج قرر ارتداء هذا الزي _ "أ ب"

صباح الخير، إليكم أبرز أحداث اليوم الخميس 28 كانون الأول 2017:

اذا كان رئيس مجلس النواب نبيه بري اكتفى أمس في لقائه الاسبوعي مع النواب برده أول من أمس على موقف رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من توقيع مرسوم اقدمية ضباط دورة 1994 الخالي من توقيع وزير المال فان ذلك لا يعني ان هدنة أو تسوية بدأت ملامحهما ترتسم في افق "أزمة الرئاستين" الاولى والثانية. وجاء في مانشيت النهار "أزمة الرئاستين تقتحم الترقيات العسكرية!".

,يتمنّى اللبنانيون على تنوّع "شعوبهم" وتناقضها نجاح فرنسا ماكرون وسعودية محمد بن سلمان في إقناع قادتهم الكبار باعتماد سياسة تبقي استقرارهم الحالي بعد تخفيف هشاشته. وكتب سركيس نعوم "في لبنان الواقع شيءٌ والتمنّي شيءٌ آخر ".

ولم يأت اختيار محمد شطح لينضم الى لائحة شهداء الاستقلال عن عبث، فقد جرى استهداف رجل الحوار والعقل والتخطيط الهادئ والباع الطويل في الديبلوماسية المتعددة الوجه. وكتب علي حماده "تذكير بقتلة محمد شطح ".

وعلق اللواء جميل السيّد، المدير العام الأسبق للأمن العام، على الدراسة الاحصائية لأعداد الفلسطينيين في لبنان. وكتب غسان حجار "معضلة الأرقام: بعد مفاجأة الفلسطينيين انخفاض عدد السوريين إلى أقل من مليون! ".

وكتب جهاد الزين "2018: رئيسٌ تافهٌ نَعَمْ... لكنه يُغيِّر أميركا والعالم".

وأَما لهذا الليل اللبناني من آخر؟ أَما لهذه الجغرافيا المتواضعة ولهذه المجموعات البشريَّة المكدَّسة فيها أن تتفّق على صيغة نهائيَّة بعد كل هذه المؤتمرات، والتفاهمات والتوصيات والتعديلات والاضافات؟ وكتب الياس الديري "القضية أن الناس قرفوا ".

وكتب اميل خوري "هل تزيل موازنة 2018 شوائب موازنة 2017 بإصلاحات تخفض العجز وتجذب الاستثمارات؟".

وكان يا ما كان... كان في عصر الأنوار المشعشعة منذ أواخر عقد الستينات وحتى اندلاع نيران الحرب الأهلية في أواسط السبعينات مسرح باذخ أضاء سماء بيروت وجعلها تتوهج فناً ومسرحاً وثقافة وحيوية وحضارة... وسعادة فياضىة، اسمه مسرح قصر البيكاديللي. وكتب ابراهيم بيرم "بالصور: مسرح قصر البيكاديللي... سيرة المجد الثقافي الغابر هل تستعاد أيامه الجميلة؟".

ومحلياً، بدأت القصة يوم علمت سيلفي هاروتيون خوروزيان زوجة وليد القدوم، أنها تنتظر مولوداً في آذار الماضي. لكن الجنين توقف عن النمو فجأة. القرار اتخذ بالاجهاض نظراً لموت الطفل في جسمها. وجاء في النهار "سيلفي فقدت بصرها فجأة... في القدّاس شعرت بلهيب في عينها: إنه مار شربل ".

وفي حادثة غريبة على المستشفيات اللبنانية، نقلت الشابة فرح د. بحالة حرجة بعد تعرضها لحادث سير على حاجز المدفون في البترون، حيث نقلها الصليب الأحمر اللبناني الى مستشفى البترون. وجاء في النهار "فرح بين الحياة والموت... والأهل يرفضون نقل الدم لأسباب دينية! ".

وعربياً، بعد ان غاب منذ تشرين الثاني عن كتابة التغريدات عبر موقع "تويتر"، غرّد اليوم وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي في حسابه. وجاء في النهار "ثامر السبهان يغرّد بعد غياب... وهذا ما قاله ".

ودولياً، قُتل أربعة سجناء وأعلن 36 آخرين في عداد المفقودين بعد ان حاولت السلطات التصدي لعملية فرار من سجن في جنوب نيجيريا، وفق ما أعلنت الشرطة. وجاء في النهار "المهاجمون استولوا على فأس من المطبخ... مقتل 4 سجناء وفقدان 36 آخرين في نيجيريا ".

وفي فن ومجتمع، حلقة مؤثرة من "أحمر بالخط العريض" ("أل بي سي آي"، رئيس التحرير جورج موسى) بعبرتها ومضمونها وطرحها ورسالتها وعمقها الوطني، استضاف فيها مالك مكتبي نديم يمّين والد مارك يمّين. وجاء في النهار "جريمة قب الياس الى الواجهة... أب القاتل وابن القتيل في المواجهة!".

وردت الفنانة هيفا وهبي على تدوال خبر زواجها مجدداً من الفنان الإماراتي عبدالله بالخير، عبر حسابها في "سناب شات" بانفعال وغضب. وجاء في النهار "هيفا وهبي تردّ بغضب على خبر زواجها من عبدالله بالخير: "قرفتوني" ". 

وفي أخبار من حول العالم، هذا العام لن يضيء برج خليفة بالألعاب النارية كعادته في احتفالات رأس السنة، وإنما سيتم استبدالها بألعاب الليزر والموسيقى المصاحبة في خطوة جديدة لإبهار العالم. وجاء في النهار ""برج خليفة" هذا العام بدون ألعاب نارية ويستعد لدخول "غينيس" ".

وقتلت جاين تول ريت في صباح عيد الميلاد بين ذراعي ابنتها شارلوت ريت في منظقة "سي.أو أنتريم" في إيرلندا، وذلك بعد أن دافعت عنها خلال هجوم تعرّضت له ابنة الـ21 عاماً. وجاء في النهار "إبنة الـ21 عاماً تروي تفاصيل صباح الميلاد: قُتلت أمي بين ذراعي ".




إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard