ما مصدر الـ"Buche de Noël"؟

24 كانون الأول 2017 | 14:08

  • ف. ع.

"Buche de Noël".

من رموز المائدة الميلادية حلوى “حطب الميلاد” المعروفة فرنسياً باسم "Buche de Noël"، وهذا النوع من الحلوى بات يعد الصنف الوحيد الذي لا يمكن أن يغيب عن هذه المناسبة الاحتفالية السنوية المميزة. وكما يستدل من اسمها فهي تحضر وتقدم على المائدة، كما لو أنها جذع شجرة حقيقي أعد لوضعه في الموقدة. 

يذكر أنه قبل اكتشاف هذا النوع من الحلوى الميلادية، كانت حلوى عيد الميلاد تتألف من الفاكهة المجففة والـ"Brioche"، قبل أن يصبح "حطب الميلاد" منذ العام 1870 تقليداً معروفاً يرافق العيد.

ارتبط ظهور "حطب الميلاد"، وفق الأسطورة الأكثر انتشاراً، بقرار من نابليون بونابرت وفطنة الخبازين الفرنسيين، إذ تقول الحكاية إن "بونابرت" أصدر قراراً يطالب فيه سكان مدينة باريس بعدم استعمال المواقد، متذرعاً بأنها تسبب الأمراض وتحدث تلوثاً في الجو، ولأن الموقدة كانت ولا تزال سبباً يجمع أكثر أفراد العائلة في فصل الشتاء القارس، ولأنه بسبب هذا الطلب لم يعد في إمكان العائلات الاجتماع للتنعم بدفئها ومراقبة نيرانها، ابتكر الخبازون حلوى على شكل جذع شجرة، أي الحطب الذي يوضع في المواقد، وهكذا صار الجميع يجتمعون حولها من أجل التمتع بشكلها والتلذذ بمذاقها. ومنذ ذلك الحين، صار "Buche de Noël" التقليد الرسمي المرافق لعيد الميلاد.

الى محبّي التارت... تارت الفراولة والشوكولا بمقادير نباتية!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard