مواجهات شرق غزة: قتيلان أحدهما مُقعد برصاص الاحتلال الإسرائيلي

15 كانون الأول 2017 | 18:01

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

مواجهات شرق غزة (أ ف ب).

قتل فلسطينيان، أحدهما مُقعد، برصاص جيش الاحتلال الاسرائيلي شرق مدينة #غزة، بينما أصيب نحو 150 آخرون بالرصاص الحي خلال مواجهات قرب الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، بحسب وزارة الصحة في غزة. 

واعلن اشرف القدرة المتحدث باسم الوزارة في بيان "استشهد الشاب ابرهيم أبو ثريا (29 عاما) بطلق في الرأس خلال مواجهات مع الاحتلال شرق غزة".

وتناول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يظهر فيه ابو ثريا الذي فقد كلا ساقيه في حادثة سابقة وهو يحمل العلم الفلسطيني ويردد المتظاهرون خلفه هتافات من بينها "باب الاقصى من حديد ما بيفتحه الا الشهيد".

وجاء الاعلان عن مقتله بعد اقل من ساعة من مقتل الشاب ياسر سكر (32 عاما) برصاص الاحتلال خلال المواجهات شرق مدينة غزة.

وأشارت وزارة الصحة الى ان "اجمالي الاصابات لليوم في قطاع غزة بلغ 145 اصابة منها 5 خطرة".

وتظاهر عشرات الالاف الجمعة في قطاع غزة رفضا لاعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لاسرائيل، وتوجه مئات الشبان إلى الشريط الحدودي شرق القطاع حيث عبروا عن غضبهم عبر رشق الجنود الإسرائيليين بالحجارة.

وأثار قرار #ترامب الاربعاء الماضي الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لدولة اسرائيل، موجة ادانات دولية واسعة واحتجاجا في الاراضي الفلسطينية اسفرت عن مقتل خمسة اشخاص وإصابة المئات في مواجهات أو غارات إسرائيلية انتقامية.

ووضع القدس من القضايا الجوهرية في اي تسوية سلام محتملة للنزاع الاسرائيلي-الفلسطيني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard