بعلبك شيعت ابنها الشهيد المجند محمد علي صلح

30 أيلول 2013 | 17:10

المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

شيعت مدينة بعلبك وعائلة صلح ابنها الشهيد المجند في الجيش محمد علي صلح الذي توفي متأثرا بجروح أصيب بها في منزله خلال أحداث بعلبك يوم السبت الماضي.

وتقدم موكب التشييع مفتي بعلبك الهرمل الشيخ خالد صلح، العقيد سمير مشموشي ممثلا قائد الجيش، قائد اللواء الثاني عشر العميد الركن اسعد الرز، الملازم أول عبد المجيد الرفاعي ممثلا مدير عام الأمن العام، الملازم اول مسوح ممثلا مدير عام امن الدولة، منسق "تيار المستقبل" في بعلبك حسين صلح، علماء وفاعليات بلدية واختيارية ودينية واجتماعية. 

ممثل قهوجي
 ممثل قائد الجيش قال: "نودع اليوم رفيقا عزيزا من رفاق السلاح ارتفع شهيدا وهو في ريعان شبابه متأثرا بجروح بليغة اصيب بها في غمرة حادث مأساوي تعرضت له هذه المدينة الاصيلة الكريمة فكانت دماؤه الطاهرة كما سائر المواطنين الابرياء فداء للبنان ولمسيرة سلمه الاهلي ولوحدته الوطنية. هذه الوحدة التي يحرص الجيش عليها اشد الحرص ويبذل في سبيلها اغلى التضحيات لأنها اساس وجود هذا الوطن وركيزة استمراره ولأنها تجسيد لارادة جميع ابنائه في العيش المشترك وانضوائهم تحت علم يخفق شامخا لمعاني الحرية والسيادة والكرامة فوق كل شبر من ترابنا المقدس".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard