واشنطن تتراجع وباريس تتقدم...ماكرون يحمل مشعل القدس

11 كانون الأول 2017 | 20:27

المصدر: "النهار"

مع الدور الذي اضطلع به الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في انهاء أزمة استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري من الرياض، بدت باريس مهيأة لدور رئيسي في المنطقة بعد انكفاء. ولا شك في ان قرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل والذي يضعف دور أميركا وسيطاً في عملية السلام، يفتح نافذة جديدة لسيد الاليزيه، ويوفر له فرصة للتحرك، ولكن ما الذي يمكن أن تحققه باريس في هذا الملف الشائك؟

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 97% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

كيف نحضر صلصات مكسيكية شهية للـNachos بخطوات سهلة؟

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard