في 6 كانون الأول، ارفعوا الصلاة من أجل شفاء جوني هاليداي!

4 كانون الأول 2017 | 13:49

المصدر: "النهار"

جوني هاليداي.

رحّب كاهن رعية مدينة بون دو فايل الأب اوليفيه بارنيه بطلب محبي #جوني_هاليداي، الذين أرادوا رفع الصلاة لشفائه وشفاء جميع المرضى، الأربعاء 6 منه، وفقاً لما نشرته صحيفة "الفيغارو" الفرنسية في عددها الصادر اليوم.

ومن المتوقع أن يشارك هاليداي ومجمل عائلته في الذبيحة الإلهية في كنيسة المدينة الكائنة في منطقة رون ألب الواقعة في جنوب شرق #فرنسا، مع الإشارة الى انه قد يلقي كلمة أمام المؤمنين خلال القداس. ودعا الكاهن عبر صفحته في "فايسبوك" المؤمنين الى المشاركة في قداس على نية شفاء "مريض من مقام رفيع المستوى، نجم الأغنية الفرنسية، جوني هاليداي". من جهته، كرّر هاليداي في بعض مقابلاته أنه رجل مؤمن، مشيراً الى أنه "لا يمارس الشعائر الدينية أو يلتزم بها".

قصور في التنفس

تحوّل منزل هاليداي الى مستشفى صغير مجهز بأدوات خاصة لضخ الأوكسجين، لأن تطوّر مرض سرطان الرئة أدّى الى قصور في التنفّس. لم يدرك أسطورة الروك الذي لطالما كان مثال رجل لا يقهر في عيون محبيه – وما اكثرهم- او حتى في نظر مواكبي مسيرته الصاخبة بالنجاحات، انه سيكون في مواجهة شرسة مع داء #سرطان الرئة. منذ آذار الماضي، وهو يصارع مرضاً خبيثاً، ووفقاً لمجلة "غالا" المعنية بمتابعة قضايا المشاهير، يفضل متابعة علاجه في فرنسا. ذكر صديقه جيل لوت في كتابه أصدره عن هاليداي بعنوان "المحارب" أنه "قرر محيطه بالتنسيق مع طبيبه الخاص وهو من أشهر الأطباء المتخصصين بداء السرطان ومعالجته دافيد خياط تفادي مشقة سفره الى الولايات المتحدة لمتابعة علاجه في مدينة لوس انجلس". وشدد لوت أن "متابعة مرض هاليداي في فرنسا له صداه أكثر مما هو عليه في الولايات المتحدة"، مشيراً الى انه سيعتبر أنّ هناك "مريضاً عادياً فيما يحظى في فرنسا بمتابعة حثيثة من محبيه".

المحارب!


تمكن خياط من اقناع مريضه بضرورة التوقف عن التدخين، وهذا ما اعتبر بحد ذاته انجازاً ملحوظاً في حياة هاليداي، الذي ضاق ذرعاً من متابعة تطوّر حاله. في كواليس حياته، نقلت مجلة "Closer"  الفرنسية ان هاليداي يقاوم المرض بشراسة رغم انه خسر 15 كيلوغراماً من وزنه، وبدا هزيل الشكل وشاحب اللون. لم تعد زوجته ليستيا قادرة على إخفاء قلقها الشديد على مرض زوجها، ما جعلها تخسر وزناً ملحوظاً كان له أثره في جسدها. في عددها الأخير، خصّصت المجلة الأخيرة الجهود الجبارة، التي يقوم بها هاليداي، لتسجيل الأغنيات الثلاثة المتبقية من الألبوم الذي ينوي اطلاقه في القريب.

وبات لدى ليتيسيا اقتناع شبه تام أن "تسجيل ما تبقى من اغاني للألبوم الجديد سيتم في منزل هاليداي"، مشيرة الى أنها "تشجعه في الأيام الهادئة أن يقوم بذلك، وهي على يقين بأن الموسيقى والغناء هما الوسيلتان لإبقائه على قيد الحياة".

من جهة أخرى، لا يتردد محبو هاليداي من التوجه الى منزله، علهم يلمحونه عن بعيد. ولم ترحم عدسة مصوري "الباباراتزي" هاليداي –حتى في مرضه، فالمصوّرون يحاولون التقاط صورة له، لتكون على الصفحات الأولى لمجلات المشاهير في فرنسا أو حتى في أوروبا.

 Rosette.fadel@annahar.com.lb 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard