أيام مفصليّة تقرر مسار قطاع النفط والغاز في لبنان، فهل توقّع العقود قريباً؟

1 كانون الأول 2017 | 17:34

المصدر: "النهار"

النفط.

التزمت وزارة #الطاقة والمياه تاريخ إختتام جولة التفاوض على العرضين التقنيين المقدمين من تحالف شركات Total SA الفرنسية وENI International BV الايطالية وNovatek الروسية في كل من البلوك 4 في المياه اللبنانية قبالة منطقة البترون و البلوك رقم 9 قبالة الشواطئ الجنوبية للبنان وعلى الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل، بعدما تقدم هذا التحالف بطلب للحصول على رخص التنقيب فيها.

خرج الوزير #سيزار_ابي_خليل ليعلن إختتام المفاوضات مع الشركات البترولية العالمية والتي تمت بحضور حضور هيئة إدارة قطاع البترول وإستمرت 3 أيام. هي خطوة تُعتبر إنجازاً إضافياً نحو تحويل لبنان من بلد مستورد للنفط والغاز الى بلد منتج ومصدّر للذهب الاسود، على ان يقوم الوزير ابي خليل خلال الايام القليلة المقبلة برفع تقرير الى مجلس الوزراء عن نتائج التفاوض مع تحالف الشركات المشاركة في دورة التراخيص الأولى للتنقيب عن النفط في المياه الإقليمية اللبنانية والتي قدّمت عروضها في 12 تشرين الأول الفائت، وذلك للبحث في العروض التقنية في الملف. إنتهت المفاوضات التقنية، أيام قليلة ويرفع الوزير ابي خليل تقريره لمجلس الوزراء الذي تتجه الانظار اليه، هو المطالب اليوم بالمصادقة على مضمون المفاوضات وإصدار التراخيص اللازمة لعمل هذه الشركات ضمن مرسوم يفوض وزير الطاقة توقيع العقود مع هذه الشركات العاليمة.لم يعد يحول بين الغاز وإستخراجه وبين اللبنانيين سوى انعقاد مجلس الوزراء وإتخاذ القرار المناسب، بعدما أنجز وزير الطاقة آخر مهماته وهو المفوض قانونياً بالتفاوض مع الشركات، في خطوة تعتبر من صلاحيات وزير الطاقة...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

إلى متى ستصمد الليرة؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard