مزّق أمعاء حبيبته لأنّها ذكرت اسم زوجها أثناء ممارستهما الجنس

24 تشرين الثاني 2017 | 21:00

المصدر: "الاندبندنت"

  • المصدر: "الاندبندنت"

حكم على رجل غيور بالسجن مدى الحياة من دون أي فرصة للإفراج المشروط عنه بعدما أقدم على أكثر عمل عنيف ووحشي مع حبيبته، إذ قام بتمزيق أمعائها بعدما ذكرت اسم زوجها مرتين أثناء ممارستهما الجنس، وفق ما ذكر موقع "الانديبندنت" البريطاني.

وأبلغ فيديل لوبيز (26 سنة) الشرطة انّه غضب من ماريا نيميث (31 سنة) أثناء ممارستهما الجنس في منزلها في مدينة صن رايز في فلوريدا. وقال للمحققين:"نادتني باسم ذلك الرجل الحقير. ذكرت اسمه مرتين. أخطأت بيني وبينه. في تلك اللحظة، غضبت جداً".

واعترف فيديل بأنّه تحوّل إلى وحش وقام بتكسير الأشياء في الشقة قبل أن يشنّ هجومه الدموي على حبيبته، فقام بإدخال أشياء في أعضائها التناسلية، بما في ذلك زجاجة البيرة ومملّس الشعر، ما أدّى إلى تمزّق بعض من نسيجها المعوي.

وبعدما لاحظ أنّها توقّفت عن التنفس، حاول إنعاشها لكنّه فشل، فاتصل بالشرطة التي اعتقلته بعدما حقّقت في الحادث الدموي الوحشي. وكان قد ادّعى في البدء أنّ إصابات ماريا سببها ممارسة الجنس بطريقة وحشية.

وعقب احتجازه، اعتذر فيديل من أسرة ماريا واعترف بخطأه مؤكّداً أنّه نال العقاب الذي يستحقّه.   


نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard