ليلة العودة إلى البلد وعن الاستقالة... طريق من تسع مراحل اجتاز الحريري نصفه

23 تشرين الثاني 2017 | 19:26

المصدر: "النهار"

  • هدى شديد
  • المصدر: "النهار"

وكأن الاستقالة لم تكن.

في موازاة السيناريو الخارجي الذي رسم لعودة الرئيس سعد الحريري من الرياض إلى لبنان، أخرج رئيس مجلس النواب نبيه بري أرنب الحل الداخلي وترك لمعاونه السياسي الوزير علي حسن خليل أن يتحرك باتجاه بيت الوسط في الليلة نفسها التي وصل قيها الحريري إلى لبنان. عمل خليل مع الرئيس الحريري ومع مدير مكتبه نادر الحريري والوزير جبران باسيل وصاغوا سيناريو التريّث. تسع مراحل رسمت الاتصالات المفتوحة بين بعبدا وعين التينة وبيت الوسط. وهكذا بدأ التنفيذ:

المرحلة الأولى كانت بالاتفاق على مبدأ التريّث وصياغة بيان إعلانه.

المرحلة الثانية، ترجمت بأن استقلّ الرئيس بري السيارة التي قادها الحريري إلى بعبدا، حيث جرى في الرحلة من احتفال الاستقلال وصولاً إلى القصر الجمهوري مراجعة البيان الذي كان صيغ في ليل بيت الوسط.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard