احتجاج في الميناء على تسرب مياه البحر من حفرة عمقها 20 مترا

17 كانون الثاني 2013 | 13:39

الصورة عن الانترنت

نفذ أهالي حي رومية في الميناء طرابلس اعتصاما امام محطة رومية مناشدين المسؤولين التدخل لانقاذ حياتهم ومصالحهم، بعدما خرجت مياه البحر من حفرة عمقها 20 مترا كانت حفرتها شركة "اوبيري بوبليشن" من اجل مصلحة المياه عام 2007 ولم تردم حتى تاريخه، وقد زادت العاصفة التي ضربت لبنان الأسبوع الماضي الطين بلة في هذا الحي، حيث باتت مياه البحر تهدد أساسات المجمع من جراء الحفر المنتشرة حوله والتي قطعت أرزاق السكان وعطلت أعمالهم وأغلقت محطة رومية، والحقت أضرارا قدرت بنحو 700 ألف دولار.

وأشار الأهالي الى حرمان مزمن والى تمادي الشركات بإهمالها من دون حسيب أو رقيب، وآخر هذه الشركات "باتكو" الملتزمة تصريف مياه الشتاء والصرف الصحي. وتحدث بإسمهم فهد رومية، الذي اشار الى انه عندما حفرت "الأوبيري" الجورة بعمق 20 مترا وقطر 15 مترا في مكان هو في الأساس ردم لمياه البحر ويبعد عن الشاطئ نحو 100 متر، قلنا لهم ستخرج مياه البحر من الحفرة علينا، لكن من دون جدوى، وها هي مياه البحر تتدفق من فوهة الجورة وتدخل المحطة والمحال وتهدد الأساسات والبنى التحتية للمجمع الذي تصدعت أساساته ولا يوجد من يسأل عنا، أقمنا دعوى قضائية على "الأوبيري" عام 2007 ولا من يجيب.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard