الملتقى التأسيسي لكليات العمارة في الجامعات العربية وأقسامها

10 تشرين الثاني 2017 | 19:45

انعقد الملتقى التأسيسي لكليات العمارة في الجامعات العربية وأقسامها، في كلية الفنون الجميلة والعمارة في #الجامعة_اللبنانية، بدعوة من جمعية كليات الفنون في الجامعات العربية، ورعاية رئيس الجامعة اللبنانية البروفسور فؤاد أيوب وبالتعاون مع اتحاد المهندسين اللبنانيين. 

واثنى نقيب المهندسين جاد تابت على أهمية هذا اللقاء باعتباره الملتقى الاول للأكاديميين المعماريين العرب. وتحدث عن جائزة المعماري العربي بالتعاون مع هيئة المعماريين العرب، وعن الندوات الشهرية المفتوحة التي تتناول مستويات الاهتمام النقابي والأكاديمي للإشكاليات التي تواجه التطور العمراني على الصعيد الوطني والعربي. وأبدى استعداد النقابة للعمل المشترك مع كليات العمارة في البلدان العربية.

واكد رئيس الجامعة اللبنانية، فتح أبواب الجامعة لكل نشاط أكاديمي عربي وما قَدُرَت عليه جمعية كليات الفنون والتي ترعاها الجامعة اللبنانية من ابتكار مساحات تفاعل دائمة للتخصصات الفنية المنضوية فيها. ورحّب بانضواء تخصص العمارة كهيئة من مكونات الجمعية والذي جاء بقرار من الجمعية العامة لرؤساء الجامعات العربية الذي انعقد في تموز 2016 في دبي. 

وزار الوفد جامعة الروح القدس في الكسليك بدعوة من عميد كلية الفنون الجميلة فيها الدكتور بول زغيب، وشاركوا في نقاش مشاريع معمارية مع الطلاب.

وعقد الملتقى التأسيسي ثلاث اجتماعات بإدارة الأمين العام للجمعية عميد كلية الفنون الجميلة والعمارة الدكتور محمد حسني الحاج، وبحضور عضو اللجنة التنفيذية للجمعية عميد كلية الفنون في جامعة الاسكندرية الدكتور محمد هلال ورئيس هيئة المعماريين العرب الدكتور أنطوان شربل وبحضور 24 ممثلاً عن كليات وأقسام العمارة في الجامعات العربية. وبحثوا في اهتمامات تعليم العمارة وعرض المجتمعون كيفية ادارتهم الاكاديمية ومستويات الادوات التطبيقية المتوفرة للمناهج. وخلص اللقاء الى مجموعة من القرارات التي تؤسس لبرنامج عمل لهذا الملتقى واوصوا بصدور بيان ختامي.

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard